منتدى اولاد حارتنا
عهر النساء..  وخفر الفراشات ! 613623
عزيزي الزائر / عزيزتي الزائرة يرجي التكرم بتسجبل الدخول اذا كنت عضو معنا

او التسجيل ان لم تكن عضو وترغب في الانضمام الي اسرة الحارة

سنتشرف بتسجيلك

شكرا عهر النساء..  وخفر الفراشات ! 829894
عهر النساء..  وخفر الفراشات ! 15761575160515761577
مراقبة الحارة
عهر النساء..  وخفر الفراشات ! 103798


منتدى اولاد حارتنا
عهر النساء..  وخفر الفراشات ! 613623
عزيزي الزائر / عزيزتي الزائرة يرجي التكرم بتسجبل الدخول اذا كنت عضو معنا

او التسجيل ان لم تكن عضو وترغب في الانضمام الي اسرة الحارة

سنتشرف بتسجيلك

شكرا عهر النساء..  وخفر الفراشات ! 829894
عهر النساء..  وخفر الفراشات ! 15761575160515761577
مراقبة الحارة
عهر النساء..  وخفر الفراشات ! 103798


منتدى اولاد حارتنا
هل تريد التفاعل مع هذه المساهمة؟ كل ما عليك هو إنشاء حساب جديد ببضع خطوات أو تسجيل الدخول للمتابعة.


أجتمــــــــــــــــــــــاعى شــــــــــامل - دينى - ثقافى - علمى - نصائح
 
الرئيسيةالتسجيلدخول
أولاد حارتنا ترحب باى حوارجى وتدعوهم على قهوة حارتنا لشرب المشاريب وتدعوهم لسماع درس التاريخ من أستاذ فطين مدرس التاريخ ومشاهدة احدث الأفلام وكمان تحميل الالعاب وبرامج للموبيل وتسمع حكاوى خالتى بامبة  وتتفرج على صور استوديو عمى أنس وتسمع من ميشو على احلى المغامرات

 

 عهر النساء.. وخفر الفراشات !

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
دعاء احمد مصطفى
عضو / ة
عضو / ة
دعاء احمد مصطفى


الساعة الأن :
الجنس : انثى
عدد المساهمات : 126
نقاط : 345
السٌّمعَة : 1
تاريخ التسجيل : 07/03/2011
العمر : 26

عهر النساء..  وخفر الفراشات ! Empty
مُساهمةموضوع: عهر النساء.. وخفر الفراشات !   عهر النساء..  وخفر الفراشات ! Icon_minitime1الأربعاء 02 مايو 2012, 11:18 pm

عندهم :
عهر النساء..
وخفر الفراشات !

الأستاذ الدكتور محمد هاشم عبد الباري
^^^^^^^

اعتدنا تحقير الحشرات والتقزز منها، بل الشائع في أوساطنا وبخاصة في العالم العربي التقليل من شأن الحشريين وحتى السخرية منهم في مختلف المجالات، بل ويتخذون مادة للتندر في المسرحيات الهابطة من تأليف وتمثيل الهابطين والهابطات! وإذا أتى ذكر الحشرات لا يتبادر إلى ذهن العامة والخاصة إلا الصراصير والقمل والذباب وغيرها من الحشرات الضارة. وقلما يتذكر الناس تمتعهم بتناول عسل النحل والاستشفاء به، وقلما يتذكرون أنّ الأثرياء فقط هم الذين يستطيعون شراء الملابس الحريرية الطبيعية لنسائهم. ولا يدل ذلك إلا على الافتقار إلى الوعي وقلة القراءة والاطّلاع


ورغم أنف ثقافتنا المبتورة فانّ الحشرات تحتل أكبر مجموعة من الكائنات في المملكة الحيوانية والتي تشارك بل تنافس، لا بل تحشر نفسها في كل جوانب حياة الإنسان على سطح الكرة الأرضية. فيبلغ تعداد أنواعها والتي تمكن علماء الحشرات من التعرّف عليها وتسميتها ما يزيد عن المليون نوع من الأنواع المختلفة، ويقدر عدد الأنواع التي لم يتم التعرف عليها حتى الآن نحو 30 مليون نوع من الحشرات المختلفة ! وعلى ذلك فالحشرات هي أكثر وأكبر مجموعات الحيوان تنوعا وعددا في المعمورة ، وهى تمثل أكثر من نصف كل الكائنات الحية المعروفة.


ولإدراك عظمة الخالق تبارك وتعالى وعظمة خلقه علينا أن نفهم أن حشرة مثل الذبابة المنزلية التي تشاركنا المنازل والمكاتب والمستشفيات والمطاعم والمدارس وقاعات الدراسة والنوادي ودورات المياه والشوارع والمنتزهات والحافلات والطائرات والقطارات واستوديوهات التلفزيون والصحارى والجبال وملاعب الجولف التي تروى للأثرياء والكبراء بمياه شرب الغلابة والعطشى ، والتي تشاركنا كل سنتيمتر نعيش فيه ما هي إلا نوع واحد من مائة ألف نوع – تتوزع في 120 عائلة - من أنواع الذباب المختلفة والذي أمكننا دراسته والتعرف عليه من خلق الله من الذباب.


ولأنني واحد من الحشريين الذين يشتغلون بدراسة الحشرات فقد أدخلت في نطاق اهتماماتي البحثية في فسيولوجيا الحشرات (علم وظائف الأعضاء) فضلا عن كيمياء الأعصاب ، أدخلت دراسة فسيولوجيا تناسل دودة ورق القطن - تلك الآفة الخطيرة ومثيلاتها – من الناحية الفسيولوجية والسلوكية منذ عام 1982 بما يهدف إلى فهم طبيعة هذا الجانب من حياة تلك الحشرة للتغلب عليها ومكافحتها بخفض كفاءتها البيولوجية في التناسل، ولقد وفقت أنا وتلاميذي بفضل الله تبارك وتعالى ولذلك قصة أخرى.


إن حشرة دودة ورق القطن تمر في حياتها القصيرة (يستغرق الجيل نحو شهر ونصف) في أربعة أطوار هي البيض الذي تضعه الفراشات، ثم البيض يفقس إلى يرقات (ديدان) وهى التي تتغذى على أوراق وبراعم وأزهار وثمار نبات القطن وأوراق وبراعم وثمار نحو 130 نبات آخر من المحاصيل الاقتصادية ومن خضروات وفاكهة وبرسيم وأعشاب وحشائش، ثم تتحول اليرقات (الديدان) إلى عذارى (خادرات) غير متغذية لمدة أسبوع إلى أسبوعين تحت سطح التربة الزراعية ، ثم تتحول الخادرات إلى فراشات (عث) تخرج من تحت التربة لتطير وتتزاوج ذكوره مع إناثه ، ثم تضع الفراشات الإناث البيض على أوراق النباتات المنكوبة. وبذلك تكون الحشرة قد أتمت جيلا كاملا.


وفراشة دودة ورق القطن هي نوع واحد من الفراشات من بين مايزيد عن مائتي ألف نوع من الفراشات المختلفة. ومن الجدير بالذكر أن الفراشات ليست هي تلك الحشرات الجميلة الزاهية الألوان والتي تطير بهدوء وتتهادى بين الزهور الجميلة في الحدائق والمنتزهات والتي نشاهدها نهارا!! إنما تلك التي نشاهدها نهارا ويغرم بها الرسامون والفنانون والأطفال والكبار والصغار تسمى بأبي دقيقات. فحشرات أبو دقيقات تطير نهارا وتمتص رحيق الأزهار وتستريح ليلا. ولكن الفراشات تعتبر معظمها أقل جاذبية من ناحية الألوان والشكل وأغلبيتها الساحقة تطير ليلا فقط وتستريح نهارا، وبعضها يتغذى برحيق الأزهار والبعض الآخر لا يتغذى مطلقا مثل دودة حرير التوت التي تنتج الحرير ومثل الفراشات التي تهاجم الحبوب في المخازن، ولكن دودة ورق القطن تتغذى ليلا على رحيق الأزهار وتطير ليلا وتتزاوج قرب الفجر وكل نشاطها ليلى.
قلنا أن الفراشات يزيد عدد أنواعها عن مائتي ألف نوع وهو 10 أضعاف عدد أنواع أبو دقيقات النهارية الجميلة التي تعتبر كلها ضارة بالنباتات!!


ولأن من مقتضيات البحث العلمي أن يبدأ الباحث من حيث انتهى هو إليه أو انتهى إليه الآخرون غيره ممن يشتغلون في نفس موضوع البحث، فان على الباحث أن يتفحص كل ما توصل إليه غيره ممن سبقوه من العلماء والباحثين. ولقد كنت في أحد بحوثي أقوم بمهمة تمشيط آلاف من خلاصات البحوث السابقة في مجال تناسل الفراشات. كنت أقرأ بشغف واهتمام تلك الخلاصات البحثية على الكومبيوتر خلاصة تلو الأخرى من جميع أنحاء العالم، وفجأة هالتني خلاصة أحد البحوث على الإنسان وقد انحشرت تلك الخلاصة البحثية عن طريق الخطأ بين خلاصات أبحاث الفراشات. فبعد أن كنت مستغرقا ومستمتعا في البحث في تناسل الفراشات وقع علىّ هذا البحث المحشور وقع الصاعقة. أسوق إليكم الترجمة الدقيقة لذلك البحث المنشور المحشور في السطور التالية:


عنوان البحث: تينيا كروريس في العاهرات
اسم الباحث: أوتيرو وآخرون
اسم المجلة: الميكوباثولوجيا (الفطريات الممْرضة) عام 2002
جهة البحث: قسم خدمات الميكروبيولوجى - مستشفى كابوينيس – جيجون – اسبانيا
خلاصة البحث: "تينيا كروريس Tinea cruris هو مرض فطرى جلدي يصيب الذكور بصفة أساسية. عدوى الإناث بهذا المرض نادرة. ولا توجد معلومات عن وجوده في الإناث العاهرات. ونحن نصف سبعة إناث عاهرات تتراوح أعمارهنّ بين 19 – 34 سنة (المتوسط 3و25سنة) أصبن بالتينيا كروريس (اسبانيا – لم يعط التاريخ). كل عاهرة كان لها خمسون مشاركا جنسيا في الشهر. وقد تم عمل مزارع لمعزولات جلدية من العاهرات السبع فوجد الفطر "ترايكوفيتون مينتاجروفايتس" في أربع منهن (1و57%) ، والفطر "ترايكوفيتون روبرام" في اثنتين منهن (6و28%) ، والفطر "أبيدرموفايتون فلوكّوسام" في واحدة منهن (3و14%). وانتقال مرض "التينيا كروريس" يكون غير مباشر على الأغلب، ولكن الاتصال المباشر قد يسهم في نقل المرض في بعض الحالات. ويكون انتشار القرح النشطة للمرض في العاهرات ممكنا من خلال الاتصالات الجنسية المتعددة مع الزبائن"
انتهى نص خلاصة البحث


ومما يدعو إلى الخزي والعار للإنسان أن المقارنة لن تكون عادلة أبدا إذا ما سلطنا الضوء على الحياة التناسلية للحشرات التي نحتقرها ونتقزز منها ونهزأ من المشتغلين بها ومنها الفراشات، عندما نسوق بعض الأمثلة على سلوكيات بعض الفراشات في التزاوج. فلن أتكلم أنا عن بحوثي في هذا المجال الآن، وإنما أسوق بحوث بعض الخواجات على الفراشات الموجودة عندهم في بلادهم والتي أجروا عليها هم بحوثهم في مختبراتهم ( وان كانت تلك الفراشات موجودة أيضا عندنا):


تحت عنوان: "خجل الإناث والتقبّل خلال لقاء الغزل في فراشات دودة الدقيق الهندية" يقول البروفيسور ج. جرانت (كندا 1976) في مجلة "الحشريون الكنديون": "لقد تم التحليل الكمي لتقبّل إناث الفراشات الناضجة جنسيا لحشرة دودة الدقيق الهندية "بلوديا انتربانكتيللا" خلال الغزل (فهناك غزل بين الذكور والإناث في الحشرات) . فعندما تدنو الذكور من مؤخرة الإناث نجد أنّ ثلثي الإناث تفرّ من أمام الذكور في أول اللقاء حتى أنّ 22% فقط من تلك اللقاءات تؤدى إلى الاقتران والتزاوج. وفى الصدام الثاني للذكور مع مؤخرات الإناث فان 86% من الإناث تستدير وتقبل الذكور ولكن لا يتم الاقتران إلا في 40% من الإناث. وعندما تقترب الذكور من الإناث بطريقة رأسيّة لم يكن هناك فرق ملحوظ في تقبل الإناث للذكور بين الصدام الأول والثاني حيث في كل حالة 90% من الإناث تتقبل الذكور وعلى الأقل 55% منها تقترن مع بعضها البعض"


ويقول البروفيسور ثيبوت (فرنسا 1975) في بحث آخر: "عندما تحتجز إناث فراشات "أكروليبيا" لليلة واحدة مع ذكرين ليس كل الإناث تقترن مرتين"!!!.


وفى بحث ثالث يقول جيبلتوفيتش وآخرون (الولايات المتحدة 1990): "بعد التلقيح تتوقف فراشة الغجر "ليمانتريا ديسبار" عن إنتاج رائحة الأنوثة – والتي تجذب الذكور لتلقيحها - وتصبح جنسيا غير متقبلة للذكور"



وتقول البروفيسور رانيا أ.ك. (الولايات المتحدة 1989): " تتوقف إناث فراشات دودة كيزان الذرة "هيليوزيس زيا" عن إنتاج رائحة الأنوثة بعد نصف ساعة من التلقيح وتتوقف عن تقبّل الذكور بعد تلقيح الذكر لها. وتستعيد الأنثى الملقحة تلك الوظائف في الليالي التالية لليلة التلقيح"


وتعلن البروفيسور رانيا وآخرون (الولايات المتحدة 1994):
"أنّ التلقيح في أغلب الحشرات يقود إلى فقد عابر أو دائم في التقبّل الجنسي للإناث. وفى الفراشات فان ذلك الفقد في تقبّل الإناث للذكور يكون مصاحبا غالبا لفقد في الرائحة الأنثوية في غياب النداء ( نداء الإناث للذكور للتلقيح عن طريق الرائحة الأنثوية ) والذي قد يكون أيضا مؤقتا أو مستديما"



هل أنت عفيف ؟!

- هل أنت عفيف ؟
- لا يا سيدي
- هل أنت عفيف ؟ (للتأكد)
- لا يا سيدي
- منذ متى وأنت لست عفيفا ؟
- منذ المرحلة الثانوية ياسيّدى
- متى ضاجعت آخر امرأة ؟
- أمس يا سيدي
- هل أنت عفيف ؟ (مرة ثالثة للتأكد)
- لا يا سيدي

كان ذلك حوارا ملتهبا بالحماسة بين المدرّب الذي أوكل إليه اختيار الأعضاء الجدد المنضمّون إلى الفرقة "جاما" وأحد هؤلاء الشباب الأمريكي الذي يريد الانضمام للفرقة التي ستذهب في مهمة خطيرة إلى أحد البؤر الساخنة في اهتمامات الولايات المتحدة الأمريكية ، كما جاء في حوار أحد الأفلام السينمائية والتي شاهدتها بالصدفة منذ نحو 15 عاما.

المدرب يسأل ذلك الشاب تلك الأسئلة السريعة المتلاحقة المفعمة بالحماسة الشديدة ، والشاب الأمريكي المتقدم للفرقة "جاما" يرد بسرعة أكبر وبحماسة أشد نافضا عن نفسه وصمة العفاف وبصرامة منقطعة النظير وكأنه يدشن إلى ميدان قتال معركة خطيرة فاصلة ، أو كأن المدرب سوف ينعم عليه بلقب فارس فيرد عليه الشاب بنفس الحماسة وبلهجة التأكيد. ثم يعاود المدرب الأسئلة المتلاحقة السريعة بنفس الصرامة والحماسة كأنه يريد أن يوقع الشاب المتقدم في الخطأ. ولكن الشاب يأبى أيضا في إصرار عجيب أن يفضح نفسه ويحط من قدرها ويظهر أمام المدرب أو الزملاء بأنه عفيف نظيف طاهر من ممارسة الزنا، وينفى عن نفسه بكل قوة وحماسة سمعة العفاف حتى يظفر بالقبول في الفرقة "جاما"!!!


إن أفلامهم السينمائية لا تعبّر أبدا عن الواقع، وإنما قد لا تعبّر حتى عن معشار الواقع. فها نحن رأينا ما جرى وما يجرى على أيديهم النجسة في أفغانستان وفى العراق وفى جوانتانامو وما فعلوا من قبل في فيتنام وفى اليابان وما فعلوه من قبل فى سكان البلاد الوطنيين الهنود الحمر. لا ننسى سجن أبو غريب. ولا ننسى ما يفعلونه هم في بعضهم البعض، رجالهم مع نسائهم، ورجالهم مع رجالهم، ونسائهم مع نسائهم، ورجالهم مع حيواناتهم، ونسائهم مع حيواناتهم !!!. فأين ذهب عفافهم ؟ لقد تبخر عفافهم في بلادهم وفى بيوتهم وفى شوارعهم وفى متنزهاتهم وفى مدارسهم الثانوية المختلطة وفى جامعاتهم. فماذا نتوقع منهم ؟؟ ها أنتم رأيتم نسائهم وممارساتهنّ ورجالهم ونجاساتهم. فهل سوف يستردون عفافهم عندما يأتون إلى بلادنا غازين أو سائحين ؟! لا أنسى الرجل الأمريكي الذي كان يتصيد أولاد الشوارع في مصر ويمارس فيهم اللواط حتى تم ترحيله. أي أمم قذرة تلك الأمم ؟ وأي نجاسة ينشرونها وتنضح منهم أينما حلّوا ؟
هل مازلتم تحترمونهم؟

هل لا تزالون تجعلونهم أسيادكم يا أسيادنا ويا كبرائنا ويا ملوكنا ويا قادتنا ويا رؤسائنا ويا زعمائنا ويا وزرائنا ويا سياسيينا ؟؟؟ وأنتم يا متحررينا ويا ليبراليينا ويا علمانيينا ويا كتّابنا ويا شيوخنا ويا مفتينا ويا علمائنا ويا مفكرينا ويا صحفيينا ويا نخبنا ويا مثقفينا؟؟ هل لا تزالون تعتبرونهم قبلتكم وأسيادكم ومحط أنظاركم وقدواتكم وقرّات أعينكم ؟؟ مالكم كيف تحكمون ؟؟!!
إن غائط أي مسلم محترم حسن الإسلام أطهر وأقيم وأغلى من كل أنجاس العالم شرقه وغربه شماله وجنوبه

"يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا لَا تَتَّخِذُوا بِطَانَةً مِّن دُونِكُمْ لَا يَأْلُونَكُمْ خَبَالًا وَدُّوا مَا عَنِتُّمْ قَدْ بَدَتِ الْبَغْضَاءُ مِنْ أَفْوَاهِهِمْ وَمَا تُخْفِي صُدُورُهُمْ أَكْبَرُ ۚ قَدْ بَيَّنَّا لَكُمُ الْآيَاتِ ۖ إِن كُنتُمْ تَعْقِلُونَ"
(آل عمران: آية 118)


يقول رسول الله صلى الله عليه وسلم
"إن الله عزّ وجلّ إذا أراد أن يهلك عبدا نزع منه الحياء فإذا نزع منه الحياء لم تلقه إلا مقيتا ممقّتا فإذا لم تلقه إلا مقيتا ممقّتا نزعت منه الأمانة فإذا نزعت منه الأمانة لم تلقه إلا خائنا مخوّنا فإذا لم تلقه إلا خائنا مخوّنا نزعت منه الرحمة فإذا نزعت منه الرحمة لم تلقه إلا رجيما ملعّنا فإذا لم تلقه إلا رجيما ملعّنا نزعت منه ربقة الإسلام"
(سنن ابن ماجه)


فما بالنا بهؤلاء وبخاصة زعمائهم وسياسييهم وجنودهم
لاشك أبدا في أنهم لا حياء لهم، وأنهم مقيتون ممقّتون، وأنهم لا أمانة لهم، وأنهم خائنون مخوّنون، وأنهم لا رحمة عندهم، وأنهم رجيمون ملعّنون

ويقول صلى الله عليه وسلم
"إن لكل دين خلقا وخلق الإسلام الحياء"
سنن ابن ماجه


ويقول صلى الله عليه وسلم
"الحياء من الإيمان والإيمان في الجنة
والبذاء من الجفاء والجفاء في النار"
سنن ابن ماجه


ويقول صلى الله عليه وسلم
"الاستحياء من الله حق الحياء
أن تحفظ الرأس وما وعى والبطن وما حوي"
سنن الترمذي

لن أزيد عن ذلك

محمد هاشم عبد الباري
6 نوفمبر 2010
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
عهر النساء.. وخفر الفراشات !
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1
 مواضيع مماثلة
-
» عهر النساء.. وخفر الفراشات !
» من السنن المهجورة عند النساء إرخاء ذيل النساء شبراً إلى ذراع
» معلومات عامه عن الفراشات
» رحلتنا الى حديقة الفراشات بماليزياااااااااااااااااا
» مهور النساء ...

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى اولاد حارتنا :: اعلانات-
انتقل الى:  
تصحيح أحاديث وأقوال مأثورة لشيوخ اولاد حارتنا


بحث عن:

مع تحيات أسرة اولاد حارتنـــــــــــــــــا
تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية
تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية reddit  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية google      

قم بحفض و مشاطرة الرابط منتدى اولاد حارتنا على موقع حفض الصفحات

قم بحفض و مشاطرة الرابط منتدى اولاد حارتنا على موقع حفض الصفحات