منتدى اولاد حارتنا
 حصاة الكلية و المرارة 613623
عزيزي الزائر / عزيزتي الزائرة يرجي التكرم بتسجبل الدخول اذا كنت عضو معنا

او التسجيل ان لم تكن عضو وترغب في الانضمام الي اسرة الحارة

سنتشرف بتسجيلك

شكرا  حصاة الكلية و المرارة 829894
 حصاة الكلية و المرارة 15761575160515761577
مراقبة الحارة
 حصاة الكلية و المرارة 103798


منتدى اولاد حارتنا
هل تريد التفاعل مع هذه المساهمة؟ كل ما عليك هو إنشاء حساب جديد ببضع خطوات أو تسجيل الدخول للمتابعة.


أجتمــــــــــــــــــــــاعى شــــــــــامل - دينى - ثقافى - علمى - نصائح
 
الرئيسيةالتسجيلدخول
أولاد حارتنا ترحب باى حوارجى وتدعوهم على قهوة حارتنا لشرب المشاريب وتدعوهم لسماع درس التاريخ من أستاذ فطين مدرس التاريخ ومشاهدة احدث الأفلام وكمان تحميل الالعاب وبرامج للموبيل وتسمع حكاوى خالتى بامبة  وتتفرج على صور استوديو عمى أنس وتسمع من ميشو على احلى المغامرات

 

  حصاة الكلية و المرارة

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
سعد يونس
Admin
Admin
سعد يونس

الساعة الأن :
الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 5951
نقاط : 13515
السٌّمعَة : 0
تاريخ التسجيل : 19/08/2010
العمر : 55

 حصاة الكلية و المرارة Empty
مُساهمةموضوع: حصاة الكلية و المرارة    حصاة الكلية و المرارة Icon_minitime1السبت 21 أغسطس 2010, 2:32 pm

حصاة الكلية و المرارة

ما هي حصاه الكليه؟



هي جسم صلب يتشكل في الكليتين ويتفاوت حجم هذا الجسم والمعروف بحصوات الكلى من حجم صغير لا يرى بالعين المجرده الا بالمجهر الى حجم يقارب كره الجولف قطرها حوالي 4.7سم وتتكون بشكل رئيسي عند الرجال. وقد تسبب الما شديدا اذا انحشرت في مخرج البول. وتتكون معظم حصوات الكلى من املاح الكاليسوم ولها عاده اشكال مختلفه. وفي العديد من الحالات لا يستطيع الاطباء تحديد سبب تشكل الحصيات وبعض الناس تكون لديهم قابليه لتكون الحصيات القلويه وذلك لانهم يمتصون كميه من الكالسيوم عن طريق غذائهم ويطرح الكالسيوم الزائد في البول ولكن قد يتبلور بعض الكالسيوم قبل ان يغادر الجسم مشكلا حصاه.



تمر معظم حصيات الكليه عبر البول الى خارج الجسم ويصاحبها غالبا آلم شديد، وعندما تنحشر الحصاه فقد يتطلب الامر معونه الطبيب لاستخراجها. وفي بعض الحالات، يمكن ان يزيلها الطبيب بادخال انبوب مرن داخل الحالب وهو قناه تحمل البول من الكليتين الى المثانه. وقد يستعمل الاطباء احيانا اشعه ليزر او آله تدعي "مفتت الحصى" لمعالجه حصيات الكليه. وفي المعالجه بالليزر يدخل الطبيب "ليفا بصريا" وهو عباره عن خيط رفيع من الزجاج او البلاستيك الى الحالب حتى يصل الى الحصيات وبعدئذ يولد الليزر حزمه من الطاقه تمر عبر الليف وتفتت الحصيات الى قطع صغيره تخرج مع البول ويركز مفتت الحصى موجات صدميه على الحصيات بينما يجلس المريض في مغطس ماء. وتحطم الموجات الصدميه الحصيات.



حصوات الكليه لها تاريخ طبي طويل وميكانيكيه تكونها كانت تحت عديد من التجارب والتي حدث فيها تطور، وحصوات الكليه ظلت مرضا يحير وهي تختلف في احجامها الدقيقه مثل حبيبات الرمل الى هذه التي يمكن ان تملا تجويف حوض الكليه وهي تتكون في الكليه او الحالب او المثانه، وتقسم الى حصوات كالسيوم (اوكسالات او فوسفات)، حصوات حمض اليوريك، او حصوات فوسفات الامونيوم والماغنيسيوم كل نوع من هذه الحصوات له العديد من الاسباب. اما العلاج فيعتمد على طريق تكوين الحصى والاسباب المسؤوله عن تكوينها لكل نوع على حده، كل الانواع السابقه تتشارك في نفس الحاله والاعراض المرضيه الا ان اعتماداتها على مدى تشبع البول بالماده الدقيقه الذاتيه المتحوره عن طريق مثبطات تكوين البلوره كما في حاله تكوين حصوات الكالسيوم.عديد من مرضى حصوات الكليه لهم نفس الاعراض وبعض الحصوات تظل ساكنه وتكتشف بالصدفه اثناء التقييم الراديوجرافي وذلك في حاله عدم وجود اسباب معينه لمرضى الكليه ومرور الحصوات الى الحالب يتبعه آلام حاده تمس Calledrenal وهذه ليست شائعه في حاله الحصوات الصغيره والرمليه حيث تعبر من الحالب مع آلام قليله، وليس كل الحصوات تنتقل للحالب بعضها يظل في مكانه الرئيسي ويستمر في النمو، وتظهر الاعراض الاكلينيكيه في صوره دم في البول، التهابات في حوض الكليه او انغلاق.هناك العديد من العوامل المسؤوله عن تكوين الحصوات منها: المكان، النوع، المرض، تكوين شعيرات يحور على حسب شكل المكان والجنس، السلاله، واحتمال الغذاء.



واوضح الاطباء ان حصى الكلى هي مشكله خطره وخاصه عند الرجال, حيث يعاني المصابون من حرقه شديده في البول وتكرار التبول بشكل غير طبيعي, مشيرين الى ان 80% من حصى الكلى تنتج عن تراكم الكالسيوم في الكلى بسبب انخفاض تركيز مركب (ستريت) في البول الناجم عن خلل في عمليات الايض في الجسم يؤدي الى ضعف امتصاصه. ونوه الباحثون الى ان الجراحه لازاله الحصى او باستخدام الليزر لتفتيتها الى حصيات صغيره الحجم تخرج مع البول, لا تضمن الشفاء التام 100%, كما ان الانتكاسه قد تسوء وتقود الى القصور الكلوي الذي لا يوجد له علاج شاف حتى الآن عدا عمليه زراعه كلى جديده, لذلك فان التغلب على هذه الحاله في مراحلها المبكره يمثل العلاج الفعال من المرض.



واكد هؤلاء ان بالامكان التخلص من حصى الكلى في بدايه تشكلها بتناول كبسولتين من مركب (بوتاسيوم ستريت) يوميا الا ان ثمنها الباهظ لا يمكن الكثيرين من تعاطيها, اما شرب عصير الليم, وهو ضرب من الليمون الحامض يعرف باسمه العلمي (ستراس اورانتيفوليا), بانتظام يمثل طريقه بسيطه وسهله وغير مكلفه لزياده محتوى الستريت الذي يمنع تشكل بلورات الكالسيوم وتحولها الى حصى الكلى في البول, نظرا لغناه بعنصري البوتاسيوم والستريت.





1) حصوات الكالسيوم:عديد من انواع الخلل خصوصا ارتفاع افراز غده الباراثيريد الاولى يكونوا اكثر عرضه لتكوين الحصوات ويمكن التغلب على التاثير المقاوم للجنس والنوع ويمكن اعتبار ذلك وسيله لتشخيص قيمه للبحث عن سبب تكون الحصوات في النساء البيض والسود.حيث تتكون حصوات من فوسفات الكالسيوم في حاله ارتفاع افراز عده البارثيرويد الاولى ولكن اغلب المرضى تكون خليط من حصوات كالسيوم او كسالات او كالسيوم فوسفات او بهما معا.في الافراد العاديين كميه الكالسيوم المستعمل في الجسم من الغذاء يتم التحكم فيه من خلال فيتامين (د) وهرمون الباراثيرويد.عند تناول كميه كبيره من الكالسيوم فيمكن التحكم في الكميه الممتصه بواسطه الامعاء حيث تمتص كميه قليله من الكالسيوم.في حاله مرضى تكوين الحصوات اغلب المرضى يخرجون كميه كبيره من الكالسيوم في البول (اكثر من 300ملجم في 24ساعه) ويدل ذلك على زياده امتصاص الكالسيوم من الغذاء في الامعاء ولذلك في العلاج التغذوي يجب خفض الكالسيوم الماخوذ من الطعام الى حوالي 600ملجرام/يوم.ولكن هناك نقص في الدراسات السابقه حول الموافقه على فائده هذه الحميه فالبعض يعتقد ان خفض الكالسيوم في الغذاء يسبب ارتفاعا ثانويا لافراز هرمون غده الباراثيرويد ويوصى بالاعتدال المتوسط في تناول الكالسيوم والفوسفات اذا كان المرضى عندهم ارتفاع في مستوى 25.1ثنائي هيدروكسي فيتامين (35) ترهيدركس فيتامين (ج) في البلازما.وامكن تحديد الفتره الطويله بان حجم البول فوق 2500ملم/ 24ساعه يكون مفيدا في حاله مرض تكوين الحصوات ولذلك ينصح المرضى بشرب كميات كبيره من السوائل من 3 4لترات في اليوم، دراستان جديدتان اوضحتا عندما يعالج مثل هؤلاء المرضى بتبادل كميه قليله من الكالسيوم وكميه عاليه من السوائل اكثر من 50% منهم يحدث اعاده تكوين الحصوات خلال مده ثلاث سنوات ولا توجد اي ابحاث تدل على وجود شكوى او مخاطر من تناول كالسيوم مع كميه سوائل كبيره في الحميه الغذائيه لهؤلاء المرضى.





2) حصوات الاكسالات:اكثر انواع الحصوات شيوعا بين المرضى، وتظهر هذه الحصوات نتيجه لحدوث خلل في تمثيل الكالسيوم والفسفور في الجسم وحدوث ارتفاع الكالسيوم في البول وارتفاع للاكسالات في البول.اكسالات الكالسيوم غير ذائبه نسبيا في البول والبول يكون متشبعا جدا بهذا المركب، الزياده البسيطه في تركيز الاكسالات يمكن ان تسبب زياده في نشاط تكوين اكسالات الكالسيوم مما يؤدي الى تكوين بللورات اكسالات الكالسيوم الا ان زياده الاكسالات في الطعام كما في اللوز الامريكي والشوكولاته والكوكا والفواكه الحمضيه وعصائرها والسبانخ والشاي يمكنها زياده الاكسالات وتكوين الحصوات.كالسيوم الغذاء يرتبط مع الاكسالات في تجويف الامعاء مانعا امتصاصه وبناء عليه يمكن التغذيه على غذاء عال في الاكسالات ومنخفض في الكالسيوم، سيؤدي الى امتصاص عال للاكسالات وتنتشر الحصوات ايضا في مرضى الامعاء الدقيقه والتهابات البنكرياس المزمن او امراض الصفراء وتنتشر هذه ايضا في المرضى السمان وزياده الاكسالات في الدم والدلائل اوضحت ان البراز المختلط بدهون يظهر بدرجه اولى بكميه زياده الاكسالات في البول، ويرتبط الكالسيوم بالاحماض الدهنيه على الممتص في فراغ الامعاء الدقيقه مما يسمح بزياده الامتصاص للاكسالات مما يؤدي الى حدوث حاله (Hyperozaluria) زياده افراز الاكسالات في البول.العلاج الحديث مبني على تحديد الاغذيه الدهنيه والاغذيه الغنيه بالاكسالات والامداد اليومي بالكالسيوم ليسمح بتكوين اكسالات الكالسيوم غير المذابه في القناه الهضميه من الدراسات الانجليزيه الحديثه اوجدت علاقه ارتباط قويه ما بين المستوى العالمي في التغذيه على البروتينات الحيوانيه وحدوث حصوات الاكسالات وانتشار حصوات الكلى ينخفض بدرجه في النباتيه عنهم في الحيوانيه (اي الذين يتناولون اللحوم).





3) حصوات حامض اليوريك: يظهر بدرجه كبيره في مرضى تكوين حصوات اليوريك ولكن الميكانيكيه غير مفهومه تماما، زياده اخراج اليوريك اسيد في البول (Hyperuricosuria) تكون عامل آخر لتطور تكوين حصوات في حامض اليوريك تناول كميه كبيره من البروتين وكميه عاليه من الكحول يشكلان عاملين هامين لزياده اخراج حامض اليوريك في البول، تذوب الحصوات المتكونه من حامض اليوريك عندما يصبح البول قلويا والاغذيه الغنيه بالقواعد البروتينيه تؤدي الى تكوين حامض اليوريك في الجسم مهيئه بذلك بيئه مفضله لتكوين حصوات اليوريك.من الممكن خفض تكوين اليوريك اسيد وخفض اخراجه عن طريق تناول منخفض في البيورين ولكن مثل هذه الاغذيه لا يقبل عليها المرضى لانها غير مقبوله وعلاج حصوات اليوريك اسيد يشمل اخذ كميه من السوائل ذات الميول القلويه وتناول ادويه تمنع تكوين حامض اليوريك مثل (Allopurinol) هذا العلاج ينجح في حفظ تركيز حامض اليوريك في البول ويعمل على ذوبان الحصوات المتكونه، والذي يؤدي بدوره الى خفض درجه ال Ph وتكوين حصوات في حامض اليوريك.





4) حصوات السستين:تعتبر زياده السستين في البول احد الامراض الناتجه عن خطا وراثي في ايض السستين والذي يتداخل مع كل من القناه الهضميه وانابيب الكليه الناقله للاحماض الامينيه سستين، الليوسين، الارجنين، والاونثين حيث السستين اقل الاحماض الامينيه ذوبانا ويترتب في صوره حصوات عند زياده تركيزه في البول.ويمكن حقن تركيز السستين عن طريق خفض المتبايوتين في الغذاء انه يؤدي الى تحديد نوعيات البروتين في الغذاء، العلاج الحديث لمرضى (Hyperuricosuris) او حصوات السستين يشمل تناول كميه كبيره من السوائل القلويه للبول واستعمال (Penicillamni) كعلاج يحافظ على السستين ذائبا في المحلول ولكن التاثيرات الجانبيه لهذا العلاج تحد من استخدامه.



نصائح لمرضى حصوات الكلى والمراره:

يجب ان تعلم ان نوع الطعام الذي تاكله ربما يكون له تاثير ايجابي او سلبي على تكوين حصوات الكلى والمراره وانت الوحيد الذي تستطيع معرفه نوع الطعام الذي يناسبك فعليك بالآتي:



-1 حاول تفادي او الاقلال من الاطعمه المحتويه على الكالسيوم مثل منتجات الالبان وسمك الاسقمري والسلامون والملفوف والساردين والتين المجفف واللفت والباميه والحمص والتي تزيد من خطر تكوين الحصى.

-2 حاول تفادي الاطعمه التي تحتوي على الاوكزلات مثل السبانخ والراوند والفول السوداني والشوكولاته والشاي والتي تشارك في تكوين حصوات الكلى والمراره.

-3 قلل من البروتين مثل اللحوم بانواعها حيث اثبتت الدراسات ان حصاه الكليه تكون اكثر لدى الناس الذين يتعاطون اللحوم بشكل كبير.

-4 قلل من الملح حيث انه يشارك في تكوين الحصى ولذلك يجب تناول الاطعمه قليله الملح.

5- سوائل يجب الحذر منها:

ليس جميع السوائل والمشروبات لها تاثير ايجابي على علاج وتكون الحصوات حيث يوجد بعض انواع السوائل قد تؤثر على تكون الحصوات وخصوصا اذا احتوت هذه السوائل على مركبات ليثوجنيه (Lithohenic Agents) حيث تزيد من حدوث وتكون حصوات الكليه وياتي في مقدمه هذه السوائل القهوه والتي تحتوي على مركبات ليثوجنيه وهي املاح اليثيوم وكذلك الشاي والكحول تحتوي على نسبه من هذه المركبات التي ترتبط بتكون الحصوات.



الكوكاكولا «Cola» والمشروبات الغازيه:

كما ذكرت سابقا ان ليس جميع المشروبات ينصح بشربها للحد من حدوث حصوات الكليه وذكرنا ان بعض المشروبات قد تزيد من تكون هذه الحصوات وخاصه حصوات الكليه من نوع الاكسالات، وقد تم دراسه تاثير المشروبات الغازيه التي تحتوي على كميه من الكولا (Cola) فوجد في آخر دراسه علميه ثم دراسه عينه من الافراد (رجال ونساء) اوضحت ان هذه المشروبات يجب ان تضم لقائم المشروبات التي يجب الابتعاد عنها للحد من تكون الحصوات الكلسيه حيث لوحظ ان استهلاك المشروبات الغازيه تنتج عنه زياده في الاكسلات ونقص في المقنزيم والسترات مما له تاثير على تكون حصوات الكليه.



الدراسه العلميه

تم في هذه الدراسه العلميه اخضاع 14 رجلا وحوالي 31 سيده لوحظ ان هؤلاء العينه لا توجد لديهم اي مشاكل في المسالك البوليه وليس هناك اي مشاكل في تكون حصوات الكليه لديهم. وكانت اعمار هؤلاء الممتحنين بين 20 - 26 سنه تم جمع عينات البول خلال التجربه يوميا بعد تناول كميات كبيره من المشروبات الغازيه خلال اليوم.



نتائج الدراسه الحيويه

لوحظ في تحاليل البول لعينه الدراسه ان هناك ارتفاعا معنويا وملاحظا في محتويات البول التي ترتبط بحدوث حصوات الكليه عند كل من الرجال والنساء بعد استهلاك كميه كبيره من المشروبات الغازيه حيث لوحظ زياده معنويه في الاكسلات واليورك اسيد (Uric Acid) ولوحظ ان هناك زياده في حموضه البول كما هو واضح في جدول رقم (1) والذي يوضح ان هناك زياده في الاكسلات والمغنسيوم وكذلك حمض اليورك وزياده في حموضه البول كل هذه العوامل لوحظ التغير فيها خلال استهلاك كميه كبيره من المشروبات الغازيه.





حصاه المراره

تتشكل حصوات المراره احيانا داخل الصفراء المركزه. وقد تنحصر هذه الكتل الصغيره القاسيه في قناه الصفراء العامه الى مرض "اليرقان" ويعالج الاطباء حصوه المراره باستئصال المراره جراحيا، ولكن قد تذاب بعض حصى المراره بالعلاج، وبعضها الاخر يمكن معالجتها باستخدام نبيطه تدعى "مفتت الحصى" وينتج مفتت الحصى هذا موجات تصادميه تكسر الحصى الى اجزاء صغيره جدا.الاعشاب



* هل يوجد ادويه عشبيه او معدنيه او حيوانيه لعلاج حصوات الكليه والمراره؟



نعم توجد ادويه من الطبيعه لاخراج حصوات الكلى والمراره وهي:



البقدونس Parsley

يعتبر نبات البقدونس من النباتات المدره التي تمنع تكون حصاه الكليه، وقد اثبتت السلطات الالمانيه ان عمل شاي من البقدونس بمقدار ملعقه صغيره من الجذور الجافه للنبات لكوب من الماء الذي سبق غليه ويشرب مرتين الى ثلاث مرات في اليوم (كوبين الى 3اكواب في اليوم) كان له تاثير جيد.



وكذلك بذور البقدونس فان لها تاثيرا على اخراج حصاه الكلى وهي مضاده للروماتيزم الا ان عدم استعمالها بحرص يسبب تاثيرا سيئا حيث ان جرعات البذور العاليه سامه كما يجب عدم استخدامها من قبل النساء الحوامل او الذين يعانون من امراض الكلى.



- الفجل الاحمر او الابيض البلدي: Red and white nadish :

اليوم نتحدث عن
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
حصاة الكلية و المرارة
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى اولاد حارتنا :: من أقوال حكيم حارتنا :: حكيم حارتنا .-
انتقل الى:  
تصحيح أحاديث وأقوال مأثورة لشيوخ اولاد حارتنا


بحث عن:

مع تحيات أسرة اولاد حارتنـــــــــــــــــا
تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية
تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية reddit  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية google      

قم بحفض و مشاطرة الرابط منتدى اولاد حارتنا على موقع حفض الصفحات

قم بحفض و مشاطرة الرابط منتدى اولاد حارتنا على موقع حفض الصفحات