منتدى اولاد حارتنا
                      الجليــل 613623
عزيزي الزائر / عزيزتي الزائرة يرجي التكرم بتسجبل الدخول اذا كنت عضو معنا

او التسجيل ان لم تكن عضو وترغب في الانضمام الي اسرة الحارة

سنتشرف بتسجيلك

شكرا                       الجليــل 829894
                      الجليــل 15761575160515761577
مراقبة الحارة
                      الجليــل 103798


منتدى اولاد حارتنا
                      الجليــل 613623
عزيزي الزائر / عزيزتي الزائرة يرجي التكرم بتسجبل الدخول اذا كنت عضو معنا

او التسجيل ان لم تكن عضو وترغب في الانضمام الي اسرة الحارة

سنتشرف بتسجيلك

شكرا                       الجليــل 829894
                      الجليــل 15761575160515761577
مراقبة الحارة
                      الجليــل 103798


منتدى اولاد حارتنا
هل تريد التفاعل مع هذه المساهمة؟ كل ما عليك هو إنشاء حساب جديد ببضع خطوات أو تسجيل الدخول للمتابعة.


أجتمــــــــــــــــــــــاعى شــــــــــامل - دينى - ثقافى - علمى - نصائح
 
الرئيسيةالتسجيلدخول
أولاد حارتنا ترحب باى حوارجى وتدعوهم على قهوة حارتنا لشرب المشاريب وتدعوهم لسماع درس التاريخ من أستاذ فطين مدرس التاريخ ومشاهدة احدث الأفلام وكمان تحميل الالعاب وبرامج للموبيل وتسمع حكاوى خالتى بامبة  وتتفرج على صور استوديو عمى أنس وتسمع من ميشو على احلى المغامرات

 

  الجليــل

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
نور القلوب
مراقبة
مراقبة
نور القلوب

الساعة الأن :
الجنس : انثى
عدد المساهمات : 4603
نقاط : 10777
السٌّمعَة : 3
تاريخ التسجيل : 20/08/2010
العمر : 26

                      الجليــل Empty
مُساهمةموضوع: الجليــل                         الجليــل Icon_minitime1الإثنين 01 نوفمبر 2010, 6:56 pm

                      الجليــل ?ui=2&ik=032f997153&view=att&th=12c07e869cc95f26&attid=0.0



الجليل هو أسم من أسماء الله عز و جل
و هو الموصوف بنعوت الجلال
و نعوت الجلال هى الغنى و الملك و التقدس و العلم و القدرة
فالجامع لجميعها هو الجليل المطلق الموصوف ببعضها جلاله
بقدر ما نال من هذه النعوت
فالجليل المطلق هو الله تعالى فقط
فكان الكبير يرجع إلى كمال الذات و الجليل إلى كمال الصفات
و العظيم يرجع إلى كمال الذات و الصفات

جميعها منسوبا إلى إدراك البصيرة
بحيث يستغرق البصيرة و لا تستغرقه البصيرة
و أن صفات الجلال إذا نسبت إلى البصيرة المدركة لها سميت جمالا
و يسمى المتصف بها جميلا و أسم الجميل فى الأصل
فكل جميل فهو محبوب و معشوق عند مدرك جماله
فلذلك كان الله تعالى محبوبا
و لكن عند العارفين
كما تكون الصور الجميلة الظاهرة محبوبة

و لكن عند المبصرين لا عند العميان
و لما كان أسم الله الأعظم الجليل
تردد بين المعانى المختلفة بين العلماء
و أعنى العلو و الظهور الكبر و العظم و الخيرورية و العطاء

قال الحليمى
كل من له جلال فهو جليل
و معناه المستحق للأمر و النهى
و هذا على الحقيقة إنما هو الله سبحانه
فأن جلال الواحد فيما بين الناس إنما يظهر بأن يكون له على غيره أمر نافذ
لا يجد من طاعته فيه أبدا
فأذا كان من حق البارى سبحانه على من أبدعه أن يكون أمره عليه نافذا
و طاعته له لازمة وجب له أسم الجليل
حقا و كان لمن عرفه أن يدعوه بهذا الأسم و بما يجرى مجراه و يؤدى معناه

قال الخطابى
هو من الجلال و العظمة
و معناه منصرف إلى جلال القدر و عظم الشأن
فهو الجليل الذى يصغر دونه كل جليل ، و يتضع معه كل رفيع

قال أبن العربى
أن قلنا جل بمعنى أعطى فهو المعطى حقيقه
و أن قلنا أجل بمعنى أسن أى تطاول مداه و أستمر وجوده بربه
فالبارى مستمر الوجود إلى غير غاية غير مسبوق وجوده فى بدايته
و أن قلنا أن الجليل هو العظيم المقدار الموصوف بنعوت الجلال فهو للبارئ بالحقيقة
و لمجموع هذه الأوصاف وصف بأنه جليل كبير
و قد أختلف علماؤنا يرحمهم الله عليهم فى الجلال و العظم
هل هما وصف خاص يرجع إلى معنى زائد على الذات
أو هما عبارة ترجع إلى مجموع أوصاف كأختلافهم فى القدوسية و العزة
و الصحيح أنهما عبارة عن مجموعة أوصاف هى
شمول العلم و عموم القدرة و الإرادة و عدم النظير
و فى مجموع هذه الأوصاف و هو العلى الكبير و العظيم الجليل
هل ترجع إلى معنى واحد فى الشرف و القدم
أم إلى معان يختص كل واحد من الأسماء بواحد منها
و قيل أيضا
أن هذه الأسماء ترجع إلى معنى واحد و هو كمال الذات و الصفات
و منهم من فرق بينهما و جعل لكل واحد معنى خالصا
فقيل إن العلى هو الذى لا رتبة فوق رتبه
و الكبير هو الموجود الكامل الذات و الجليل هو الكامل الذات و الصفات
و الجليل هو عبارة عن موجود كامل الصفات
له الغنى و الملك و القدوسية و العلم و القدرة
و هو الله سبحانه و تعالى فهذا يختص به أسم الجليل

قال أبن الحصار
فى الترجيح أن يكون لكل أسم معنى يخصه و هو الحق
لأن الترادف لا يصح فى أسماء الخالق سبحانه
و لولا أختلاف مفهوماتها لم تتعدد الدلالات
و الدليل على أختلاف معانيها مست روح من الفاظها
لأنك تقول جل ربنا عن كذا وهو العلى عن كذا
و الله اكبر من كل شئ
فأذا قلت جل ربنا عن كذا و قرنته بمجرور
فقد نزهته تنزيها مقيدا و إذا حذفت كنت قد نزهته تنزيها مطلقا
و هذا الأسم يتضمن جلال ذاته و جميع صفاته سبحانه
فهو يحتوى على جميع أسمائه الحسنى

أخى المسلم
يجب أن تعلم أن لا جليل على الأطلاق إلا الله وحده
و كيف يكون لغيره جلال و الحقارة لازمة له من ذاته
بعد العدم الذى هو محو محض قد كان فى غيابته
إنما أوجده الموجد الحق بفضله و عنايته
فأنى يليق الجلال من هذه صفته
لا جلال إلا لله وحده
ثم يخص بالإجلال إذا شاء عبد من عباده
ثم على العبد أن يكون مُجلاً لله تعالى فى جميع الأحوال
و ما يسرى إليه سبحانه من إجلالك شئ
بل الإجلال لنفسك عائد و به تكون جليلا فى الدنيا و الأخرة
و يكون لك من التعبد للمتسمى بهذا الأسم أوفر قسم
فكل من ليس عند الله بجليل فهو خير حقير ذليل
و أن قال الناس فيه جليل
و إجلالك للحق سبحانه أن تنزهه تنزيها مطلقا و مقيدا
فتنزهه عن جميع ما وجب لغيره و يجوز عليه فهذا هو التقييد
ثم تعترف بالعجز عن الإحاطة بجميع ما وجب له سبحانه
أخى المسلم
و نختتم شرح و تفسير أسم الله الأعظم الجليل فنقول
و جب عليك أيها المؤمن
أن تجل من أجل الله و تعظم من عظمه
فتجل كتبه و أسماءه و ملائكته و رسله و أنبياءه و أولياءه
قال رسول الله صلى الله عليه و سلم
إن من إجلال الله ثلاثة
أمام عادل
و ذو الشيبة المسلم
و حامل القرآن الغالى و لا الجافى عنه
صدق رسول الله صلى الله عليه و سلم




                      الجليــل 7b0947fe61wc3sf8qlp


                      الجليــل 39653225
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
الجليــل
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى اولاد حارتنا :: كلام الشيوخ بتوع حارتنــــا :: الدعاء المأثور-
انتقل الى:  
تصحيح أحاديث وأقوال مأثورة لشيوخ اولاد حارتنا


بحث عن:

مع تحيات أسرة اولاد حارتنـــــــــــــــــا
تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية
تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية reddit  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية google      

قم بحفض و مشاطرة الرابط منتدى اولاد حارتنا على موقع حفض الصفحات

قم بحفض و مشاطرة الرابط منتدى اولاد حارتنا على موقع حفض الصفحات