منتدى اولاد حارتنا
مع الجزء السادس و العشرون (6) 613623
عزيزي الزائر / عزيزتي الزائرة يرجي التكرم بتسجبل الدخول اذا كنت عضو معنا

او التسجيل ان لم تكن عضو وترغب في الانضمام الي اسرة الحارة

سنتشرف بتسجيلك

شكرا مع الجزء السادس و العشرون (6) 829894
مع الجزء السادس و العشرون (6) 15761575160515761577
مراقبة الحارة
مع الجزء السادس و العشرون (6) 103798


منتدى اولاد حارتنا
مع الجزء السادس و العشرون (6) 613623
عزيزي الزائر / عزيزتي الزائرة يرجي التكرم بتسجبل الدخول اذا كنت عضو معنا

او التسجيل ان لم تكن عضو وترغب في الانضمام الي اسرة الحارة

سنتشرف بتسجيلك

شكرا مع الجزء السادس و العشرون (6) 829894
مع الجزء السادس و العشرون (6) 15761575160515761577
مراقبة الحارة
مع الجزء السادس و العشرون (6) 103798


منتدى اولاد حارتنا
هل تريد التفاعل مع هذه المساهمة؟ كل ما عليك هو إنشاء حساب جديد ببضع خطوات أو تسجيل الدخول للمتابعة.


أجتمــــــــــــــــــــــاعى شــــــــــامل - دينى - ثقافى - علمى - نصائح
 
الرئيسيةالتسجيلدخول
أولاد حارتنا ترحب باى حوارجى وتدعوهم على قهوة حارتنا لشرب المشاريب وتدعوهم لسماع درس التاريخ من أستاذ فطين مدرس التاريخ ومشاهدة احدث الأفلام وكمان تحميل الالعاب وبرامج للموبيل وتسمع حكاوى خالتى بامبة  وتتفرج على صور استوديو عمى أنس وتسمع من ميشو على احلى المغامرات

 

 مع الجزء السادس و العشرون (6)

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
خالتى بامبة
نائبة المدير
نائبة المدير
خالتى بامبة


الساعة الأن :
الجنس : انثى
عدد المساهمات : 3638
نقاط : 8435
السٌّمعَة : 3
تاريخ التسجيل : 28/08/2010
العمر : 122

مع الجزء السادس و العشرون (6) Empty
مُساهمةموضوع: مع الجزء السادس و العشرون (6)   مع الجزء السادس و العشرون (6) Icon_minitime1الأربعاء 20 أكتوبر 2010, 7:48 pm

بسم الله الرحمن الرحيم

مع الجزء السادس و العشرون
(6)
وبعض أيات من سورة الفتح

صورة وضيئة للرسول صلى الله عليه وسلم وأصحابه الكرام
الأطهار المختارين من بين البشر ليكونوا حملة مشعل الحضارة المتكاملة لسائر البشر رضي الله عنهم جميعا وأرضاهم وحشرنا في زمرتهم,
ونقول للواقفين على خلافات التاريخ دعوكم من الأوهام فإن الظن أكذب الحديث ..
فإن الوقائع تقع الأن في ثورة التسجيل بالصوت والصورة عبر الأقمار الصناعية والحاسوب ومع ذلك لا يتفق إثنين على صحتها وذلك لدواعي السياسة..فما بالنا بحوادث حدثت منذ 1431 عام فهل لعاقل أن ينصب نفسه حكما لأناس أطهار كانت غايتهم نشر رسالة الله تعالى في كافة الأرض..؟

يجب أن تصحح المناهج الفكرية المذهبية لتلتقي في رافد مستقيم عزب ليس به شوائب الحقد والضغينة على أسياد البشر الذين فتحوا البلاد في أقل من 30 عاما من مشرقها إلى مغربها يتصدرون العالم كدولة أولى استمرت 13 قرن بحضارة مستنيرة جمعت بين العلم والإيمان والعدل والأخلاق, وليست حضارة عرجاء تنظر إلى الجانب المادي فقط .

فحضارة الإسلام حضارة متكاملة الجوانب والأركان.

وإليكم تلكم الصورة الوضيئة التي نرى فيها كرامة الإنسانية مجسدة في هذه الأنوار البشرية...

مُحَمَّدٌ رَسُولُ اللَّهِ وَالَّذِينَ مَعَهُ أَشِدَّاءُ عَلَى الْكُفَّارِ رُحَمَاءُ بَيْنَهُمْ, تَرَاهُمْ رُكَّعاً سُجَّداً يَبْتَغُونَ فَضْلاً مِنْ اللَّهِ وَرِضْوَاناً, سِيمَاهُمْ فِي وُجُوهِهِمْ مِنْ أَثَرِ السُّجُودِ ذَلِكَ مَثَلُهُمْ فِي التَّوْرَاةِ, وَمَثَلُهُمْ فِي الإِنْجِيلِ كَزَرْعٍ أَخْرَجَ شَطْأَهُ فَآزَرَهُ فَاسْتَغْلَظَ فَاسْتَوَى عَلَى سُوقِهِ يُعْجِبُ الزُّرَّاعَ لِيَغِيظَ بِهِمْ الْكُفَّارَ, وَعَدَ اللَّهُ الَّذِينَ آمَنُوا وَعَمِلُوا الصَّالِحَاتِ مِنْهُمْ مَغْفِرَةً وَأَجْراً عَظِيماً – 29

وتبدأ الآية بإثبات صفة محمد صلى الله عليه وسلم , صفته التي أنكرها سهيل بن عمرو ومن وراءه من المشركين: ( مُحَمَّدٌ رَسُولُ اللَّهِ وَالَّذِينَ مَعَهُ ). .
والمؤمنون لهم حالات شتى . وتتناول الآية الحالات الثابتة في حياتهم , ونقط الإرتكاز الأصيلة في هذه الحياة . وتبرزها وتصوغ منها الخطوط العريضة في الصور الوضيئة . . وإرادة التكريم واضحة في اختيار هذه الصور.
( أشداء على الكفار رحماء بينهم ). . أشداء على الكفار وفيهم آباؤهم وإخوتهم وذوو قرابتهم وصحابتهم , ولكنهم قطعوا هذه الوشائج جميعا . رحماء بينهم وهم فقط إخوة دين . فهي الشدة لله والرحمة لله . وهي الحمية للعقيدة , والسماحة للعقيدة . فليس لهم في أنفسهم شيء , ولا لأنفسهم فيهم شيء . وهم يقيمون عواطفهم ومشاعرهم , كما يقيمون سلوكهم وروابطهم على أساس عقيدتهم وحدها . يشتدون على أعدائهم فيها , ويلينون لإخوتهم فيها . وقد تجردوا من الأنانية ومن الهوى , ومن الانفعال لغير الله .
( تراهم ركعا سجدا ). . والتعبير يوحي كأنما هذه هيئتهم الدائمة التي يراها الرائي حيثما رآهم . ذلك أن هيئة الركوع والسجود تمثل حالة العبادة في الصلاة , وهي الحالة الأصيلة لهم في حقيقة نفوسهم ; فعبر عنها تعبيرا يثبتها كذلك في زمانهم , حتى لكأنهم يقضون زمانهم كله ركعا سجدا...وكأن حياتهم كله طاعة لله تعالى..
( يبتغون فضلا من الله ورضوانا ). . فهذه هي صورة مشاعرهم الدائمة الثابتة . كل ما يشغل بالهم , وكل ما تتطلع إليه أشواقهم , هو فضل الله ورضوانه . ولا شيء وراء الفضل والرضوان يتطلعون إليه ويشتغلون به...
( سيماهم في وجوههم من أثر السجود ). . سيماهم في وجوههم من الوضاءة والإشراق والصفاء والشفافية , وليست هذه السيما هي النكتة المعروفة في الوجه كما يتبادر إلى الذهن عند سماع قوله: ( من أثر السجود ). . فالمقصود بأثر السجود هو أثر العبادة . فهو أثر هذا الخشوع . أثره في ملامح الوجه , حيث تتوارى الخيلاء والكبرياء والفراهة . ويحل مكانها التواضع النبيل , والشفافية الصافية , والوضاءة الهادئة , والذبول الخفيف الذي يزيد وجه المؤمن وضاءة وصباحة ونبلا...
( ذلك مثلهم في التوراة ). . وصفتهم التي عرفهم الله بها في كتاب موسى , وبشر الأرض بها قبل أن يجيئوا إليها .
( ومثلهم في الإنجيل كزرع أخرج شطأه ). .. فهو زرع نام قوي لا يضعف العود بل يشده . ( فآزره فاستغلظ ) الزرع وضخمت ساقه وامتلأت . ( فاستوى على سوقه ) لا معوجا ومنحنيا . ولكن مستقيما قويا سويا....
هذه صورته في ذاته . فأما وقعه في نفوس أهل الخبرة في الزرع , العارفين بالنامي منه والذابل . المثمر منه والبائر . فهو وقع البهجة والإعجاب: ( يعجب الزراع ). وفي قراءة يعجب ( الزارع ). . وهو رسول الله صلى الله عليه وسلم صاحب هذا الزرع النامي القوي المخصب البهيج . . وأما وقعه في نفوس الكفار فعلى العكس . فهو وقع الغيظ والكمد: ( ليغيظ بهم الكفار ). . وتعمد إغاظة الكفار يوحي بأن هذه الزرعة هي زرعة الله . أو زرعة رسوله , وأنهم ستار للقدرة وأداة لإغاظة أعداء الله...
لتبقى نموذجا للأجيال , تحاول أن تحققها , لتحقق معنى الإيمان في أعلى الدرجات...
وفوق هذا التكريم كله , وعد الله بالمغفرة والأجر العظيم: ( وعد الله الذين آمنوا وعملوا الصالحات منهم مغفرة وأجرا عظيما ). . وهو وعد يجيء في هذه الصيغة العامة بعدما تقدم من صفتهم , التي تجعلهم أول الداخلين في هذه الصيغة العامة..
مغفرة وأجر عظيم . . وذلك التكريم وحده حسبهم . وذلك الرضى وحده أجر عظيم . ولكنه الفيض الإلهي بلا حدود ولا قيود , والعطاء الإلهي عطاء لا ينقطع..

جعلنا الله منهم ومعهم في جنات النعيم.


********

وإلى بقية الجزء إن شاء الله تعالى




مع الجزء السادس و العشرون (6) 025
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
مع الجزء السادس و العشرون (6)
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى اولاد حارتنا :: كلام الشيوخ بتوع حارتنــــا :: اسمع كلام الشيوخ بتوع حارتنا-
انتقل الى:  
تصحيح أحاديث وأقوال مأثورة لشيوخ اولاد حارتنا


بحث عن:

مع تحيات أسرة اولاد حارتنـــــــــــــــــا
تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية
تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية reddit  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية google      

قم بحفض و مشاطرة الرابط منتدى اولاد حارتنا على موقع حفض الصفحات

قم بحفض و مشاطرة الرابط منتدى اولاد حارتنا على موقع حفض الصفحات