منتدى اولاد حارتنا
العمل الاجتماعي‏..‏ وضرورته الشرعية / أ . د وصفى عاشور أبو زيد 613623
عزيزي الزائر / عزيزتي الزائرة يرجي التكرم بتسجبل الدخول اذا كنت عضو معنا

او التسجيل ان لم تكن عضو وترغب في الانضمام الي اسرة الحارة

سنتشرف بتسجيلك

شكرا العمل الاجتماعي‏..‏ وضرورته الشرعية / أ . د وصفى عاشور أبو زيد 829894
العمل الاجتماعي‏..‏ وضرورته الشرعية / أ . د وصفى عاشور أبو زيد 15761575160515761577
مراقبة الحارة
العمل الاجتماعي‏..‏ وضرورته الشرعية / أ . د وصفى عاشور أبو زيد 103798


منتدى اولاد حارتنا
هل تريد التفاعل مع هذه المساهمة؟ كل ما عليك هو إنشاء حساب جديد ببضع خطوات أو تسجيل الدخول للمتابعة.


أجتمــــــــــــــــــــــاعى شــــــــــامل - دينى - ثقافى - علمى - نصائح
 
الرئيسيةالتسجيلدخول
أولاد حارتنا ترحب باى حوارجى وتدعوهم على قهوة حارتنا لشرب المشاريب وتدعوهم لسماع درس التاريخ من أستاذ فطين مدرس التاريخ ومشاهدة احدث الأفلام وكمان تحميل الالعاب وبرامج للموبيل وتسمع حكاوى خالتى بامبة  وتتفرج على صور استوديو عمى أنس وتسمع من ميشو على احلى المغامرات

 

 العمل الاجتماعي‏..‏ وضرورته الشرعية / أ . د وصفى عاشور أبو زيد

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
الشهاب الاسود
عضو / ة
عضو / ة
الشهاب الاسود

الساعة الأن :
الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 189
نقاط : 443
السٌّمعَة : 0
تاريخ التسجيل : 08/10/2010
العمر : 32

العمل الاجتماعي‏..‏ وضرورته الشرعية / أ . د وصفى عاشور أبو زيد Empty
مُساهمةموضوع: العمل الاجتماعي‏..‏ وضرورته الشرعية / أ . د وصفى عاشور أبو زيد   العمل الاجتماعي‏..‏ وضرورته الشرعية / أ . د وصفى عاشور أبو زيد Icon_minitime1السبت 10 نوفمبر 2012, 12:06 pm

العمل الاجتماعي‏..‏ وضرورته الشرعية / أ . د وصفى عاشور أبو زيد

بعد أن من الله علي مصر برئيس منتخب وتخلصنا من نظام جثم علي صدور الشعب‏,‏ واستبد به‏,‏ وتسلط عليه عقودا من الزمان‏,‏ وعاث في الأرض فسادا‏,‏ ونهب خيراتها‏,‏ وهرب أموالها بالبلايين‏,‏ وجرف بنيتها التحتية‏,‏ سياسيا واقتصاديا وثقافيا وأخلاقيا واجتماعيا‏.‏

وبعد أن ظل المعارضون والمناهضون لحكم مبارك يعملون في ظل مطاردة للأنشطة ومصادرة للأفكار وتحجيم للعمل الدعوي أو الاجتماعي, فضلا عن السياسي والحزبي الذي تم تجريفه وتجفيف منابع بنيته التحتية, بل كسبوا ولاءها; رغبا ورهبا, أو بسيف المعز مرة وذهبه مرارا.

أصبحت البيئة متاحة للعمل الاجتماعي, والعمل الدعوي, بل أصبحت البيئة المصرية مهيأة للعمل الحزبي الحقيقي, والتنافس السياسي القوي الذي يجب أن يخلو من فجور الخصومة, وقبح الاستقطاب, وكذب الإشاعات التي تقلب الباطل حقا والحق باطلا.

إن أولي ما يمكن أن نقوم به بعد أن هيأ الله لنا هذه البيئة الجميلة هو العمل الاجتماعي, العمل مع المجتمع, العمل مع الناس كل الناس, وقضاء مصالح الناس, والسعي في حوائجهم, والعمل من أجل تنظيف البيئة, والعمل من أجل كفاية المعوزين, والعمل علي محو أمية الأميين من هذا الشعب الذي يتأثر بالإشاعات الكاذبة, ويتشكل ثقافته ووجدانه من الفجور الإعلامي الذي يطل عليه صباح مساء, ففي تعليم الأميين من هذا الشعب وتثقيفهم وقاية له من الوقوع في براثن الأكاذيب والتضليل والإشاعات.

إن الإسلام بحسبانه دينا وفكرة ودعوة يضع العمل للناس رسالة كبري وغاية عظمي من أجل وأعظم مقاصد هذا الدين, والله تعالي قال:

" كُنْتُمْ خَيْرَ أُمَّةٍ أُخْرِجَتْ لِلنَّاسِ تَأْمُرُونَ بِالْمَعْرُوفِ وَتَنْهَوْنَ عَنِ الْمُنكَرِ وَتُؤْمِنُونَ بِاللَّهِ " آل عمران:.110

فهذه الأمة أمة مخرجة لم تخرج نفسها, وإنما أخرجها الله تعالي, لا لنفسها, وإنما للناس, واللام هنا للناس للملكية يعني أن الأمة المسلمة هي ملك للناس, أخرجها الله لصالح الناس, لمصالح الناس, لإيصال كل خير لهم, ودفع كل شر عنهم, ولإسعاد الناس في الدنيا والآخرة.

وقد كان العمل من أجل الناس, العمل الاجتماعي, رسالة للإسلام واضحة منذ البداية, ونحن نعلم حين عاد النبي صلي الله عليه وسلم من أول مرة ينزل عليه الوحي فيها مرتجفا إلي بيته, دثره أهل بيته وغطوه, ثم قالت له خديجة رضي الله عنها: كلا, أبشر, فوالله لا يخزيك الله أبدا; إنك لتصل الرحم, وتصدق الحديث, وتحمل الكل, وتقري الضيف, وتعين علي نوائب الحق.

وبالتأمل في كل هذه الحيثيات التي جعلتها السيدة خديجة أسبابا لنصرة الله له ولعدم خذلانه إياه, نجدها أخلاقا اجتماعيا وأعمالا اجتماعية وأنشطة مع المجتمع ومع الناس, فمنذ بداية الدعوة ورسالته للعمل الاجتماعي والعمل من أجل خير الناس واضحة وجلية ومرفوعة.

والعمل في قضاء حاجات الناس ومصالحهم أجره مضاعف عند الله تعالي, وبالتدبر في النصوص التي تبين الأجر والمثوبة المترتبة علي قضاء حوائج الناس والسعي في مصالحهم يتبين لنا أن أجرها مضاعف وأعظم بكثير من الأعمال التربوية والشعائرية التي يعود نفعها علي الفرد فقط, فالنصوص الشرعية التي وردت في الإحسان إلي الناس, وقضاء مصالحهم والسعي في حوائجهم وإدخال السرور عليهم, وهي أعمال اجتماعية جميعا, يفوق أجرها بل يضاعف أجر الأعمال التي يقوم بها الفرد لنفسه, وحسبنا ما ورد عن ابن عباس رضي الله عنهما أن النبي صلي الله عليه وسلم قال: من سعي لأخيه المسلم في حاجة قضيت له أو لم تقض- غفر له ما تقدم من ذنبه وما تأخر, وكتبت له براءتان: براءة من النار, وبراءة من النفاق.

إذا أضيف لذلك أننا نحتفل بعيد الأضحي وأياما مباركة تضاعف فيه المثوبة ويزيد فيها الأجر, وإذا أضيف لذلك أننا نعمل في مصر ولأجل مصر وهي دولة فاعلة ورائدة, وغيرها يقتدي بها, فانظر مدي الأهمية والمكانة والمثوبة المستمرة التي تعود علي العامل والمضحي من أجل الناس وخيرهم وإسعادهم, وما يكون له من مكانة عند الله تعالي.

فالله الله في العمل مع الناس, لأجل إصلاح أحوالنا ومجتمعاتنا وخيرها ورخائها وتقدمها وازدهارها, هذا هو واجب الوقت وفريضة العصر حتي ننهض بمجتمعاتنا أخلاقيا وتربويا وسياسيا وثقافيا; ليقبل الله منا, ويرضي عنا, ونعود بمصر لمكانتها وريادتها.

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
العمل الاجتماعي‏..‏ وضرورته الشرعية / أ . د وصفى عاشور أبو زيد
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى اولاد حارتنا :: كلام الشيوخ بتوع حارتنــــا :: كلام لية معانى لأولاد الحارة-
انتقل الى:  
تصحيح أحاديث وأقوال مأثورة لشيوخ اولاد حارتنا


بحث عن:

مع تحيات أسرة اولاد حارتنـــــــــــــــــا
تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية
تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية reddit  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية google      

قم بحفض و مشاطرة الرابط منتدى اولاد حارتنا على موقع حفض الصفحات

قم بحفض و مشاطرة الرابط منتدى اولاد حارتنا على موقع حفض الصفحات