منتدى اولاد حارتنا
كما تعودنا نشاطر اخواننا فى كل مكان 613623
عزيزي الزائر / عزيزتي الزائرة يرجي التكرم بتسجبل الدخول اذا كنت عضو معنا

او التسجيل ان لم تكن عضو وترغب في الانضمام الي اسرة الحارة

سنتشرف بتسجيلك

شكرا كما تعودنا نشاطر اخواننا فى كل مكان 829894
كما تعودنا نشاطر اخواننا فى كل مكان 15761575160515761577
مراقبة الحارة
كما تعودنا نشاطر اخواننا فى كل مكان 103798


منتدى اولاد حارتنا
كما تعودنا نشاطر اخواننا فى كل مكان 613623
عزيزي الزائر / عزيزتي الزائرة يرجي التكرم بتسجبل الدخول اذا كنت عضو معنا

او التسجيل ان لم تكن عضو وترغب في الانضمام الي اسرة الحارة

سنتشرف بتسجيلك

شكرا كما تعودنا نشاطر اخواننا فى كل مكان 829894
كما تعودنا نشاطر اخواننا فى كل مكان 15761575160515761577
مراقبة الحارة
كما تعودنا نشاطر اخواننا فى كل مكان 103798


منتدى اولاد حارتنا
هل تريد التفاعل مع هذه المساهمة؟ كل ما عليك هو إنشاء حساب جديد ببضع خطوات أو تسجيل الدخول للمتابعة.


أجتمــــــــــــــــــــــاعى شــــــــــامل - دينى - ثقافى - علمى - نصائح
 
الرئيسيةالتسجيلدخول
أولاد حارتنا ترحب باى حوارجى وتدعوهم على قهوة حارتنا لشرب المشاريب وتدعوهم لسماع درس التاريخ من أستاذ فطين مدرس التاريخ ومشاهدة احدث الأفلام وكمان تحميل الالعاب وبرامج للموبيل وتسمع حكاوى خالتى بامبة  وتتفرج على صور استوديو عمى أنس وتسمع من ميشو على احلى المغامرات

 

 كما تعودنا نشاطر اخواننا فى كل مكان

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
سعد يونس
Admin
Admin
سعد يونس


الساعة الأن :
الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 5951
نقاط : 13515
السٌّمعَة : 0
تاريخ التسجيل : 19/08/2010
العمر : 56

كما تعودنا نشاطر اخواننا فى كل مكان Empty
مُساهمةموضوع: كما تعودنا نشاطر اخواننا فى كل مكان   كما تعودنا نشاطر اخواننا فى كل مكان Icon_minitime1الجمعة 17 سبتمبر 2010, 6:15 pm

السلام عليكم
نحن اللجنة الدينية لمسجد قرية أغريب نرسل إليكم بالقصة الكاملة والحقيقية لما يجري في أغريب, وهذا تكليف منا لكم وتشريف من الله تعالى أن سخركم للذب عن بيته فكونوا أهلا لذلك, ونطلب إلى كل من اطلع على هذه الرسالة أن ينشرها في كل المنتديات والمواقع والأماكن ما استطاع إلى ذلك سبيلا, نص الرسالة:
بسم الله الرحمن الرحيم
اللجنة الدينية لمسجد قرية أغريب
دائرة أزفون
ولاية تيزي وزو

مقدمة
الحمد لله رب العالمين وصلى الله وسلم وبارك على النبي المبعوث رحمة للعالمين وعلى آله وصحبه ومن تبعهم بإحسان إلى يوم الدين, أما بعد...
فقد أخبر المعصوم صلى الله عليه وسلم عن فتن أخر الزمان فكان مما قال: (سيأتي على الناس سنوات خداعات يصدق فيها الكاذب و يكذب فيها الصادق و يؤتمن فيها الخائن و يخون فيها الأمين و ينطق فيها الرويبضة . قيل : و ما الرويبضة ؟ قال : الرجل التافه يتكلم في أمر العامة ).
هذا الخبر كأنما نزل في أهل أغريب إذ صار بيت الله والقائمون عليه إرهابيون ومتطرفون وغير ذلك من الهذيان وصار الملحدون والمجرمون أصحاب حق وأصحاب دعوى فيا لغربة الزمان ويا لمرارة الصبر نتجرعه كل حين ويا لأكبادنا الممزقة كمدا من كلام أتفه الخليقة من وسائل الإعلام وشرار الناس زورا وبهتانا فحسبنا الله ونعم الوكيل.
فإقامة للحجة وإبراءا للذمة هذه قصة مسجد أغريب نرويها بيانا للحق لعل الله أن يقيض لها رجالا يعرفون قدرها فيهبوا لنصرة دين الله وعباده المؤمنين, وبيانا منا لما يحاك لديننا ووطننا من المؤامرات والدسائس لعل الله أن يهدي الغافلين إلى سواء السبيل ويقصم ظهور الخونة أعداء الملة والدين والوطن الناعقين بالديموقراطية واللائكية المتشدقين بحقوق الإنسان وهم أبعد الناس عن قيم هذا الوطن المفدى فلا حب فرنسا كسبوا و لا إلى ملتنا انتسبوا, قوم يتكلمون بلساننا ويلبسون من ثيابنا وتتخلل بيوتهم ديارنا لكنهم أجانب عنا تعتريك الوحشة من لقياهم وحديثهم, هذه الورقات تروي الحقيقة كاملة من غير زيادة ولانقصان.
أغريب قبل المسجد
أغريب كاخواتها في الجزائر مسلمة لا تعرف غيره دينا, وكل شئ فيها ينطق بالإسلام حتى أسماء الناس تقطر حبا فيه وفي رسول الله صلى الله عليه وسلم ففي البيت الواحد محمد وأحمد ومحمود ومحند وأمحند والحاج عمر والحاج علي وغيرهم كثير, على هذا فطمنا لم نعقل غيره, ثم أنبتت شائبة في ديارنا, شباب رضعوا لبن العلمانية زعموا وإنما هي خروج عن ملة الأباء والأجداد.
إجتمع النقيضان في أغريب جيل الثورة المسلم مع الشباب المتشبع بمبادئهم وجيل دخيل يصرح ببغضه للإسلام والعربية, جمعنا الدم والنسب والبلد وأرواحنا في وحشة من فكرهم ودينهم, بقينا على ذلك سنين يجتمع العلماني الملحد بالمتدين للقرابة الموجودة بينهما حتى فرقنا المسجد, كيف لايفرقنا وهؤلاء اعتدوا علينا وعلى بيت الله وأظهروا حقدهم الدفين على الإسلام والمسلمين, هم لا يحبون من نحب, الله ورسوله إنا منهم برآء.
بداية الأزمة
لم يعد مصلى ضريح الولي الصالح سيدي جعفر يسع جموع الشيوخ والشباب الذين يزيدون ولا ينقصون, فبدأت لجنة القرية تتحدث عن امكانية توسيع المسجد أو بناء مسجد أخر و خلص الجميع إلى ضرورة ترميم المسجد القديم (سيدي جعفر) و بناء مسجد جديد يسع كل المصلين علما بأن المسجد القديم يتوسط مقبرة ولا يمكن توسيعه لحرمة القبور وضيق المكان.
في سنة 2006 قامت لجنة القرية وهم الممثلون لعائلات القرية بطلب قطعة أرض لبناء مسجد جديد فتم الاختيار على مكان قرب المذبح القديم للبلدية و تم التفاهم مع ثلاث عائلات تجاور المكان قصد إدماج بعض من أراضيهم لصالح المسجد وقد تم ذلك, وبعد أسبوع سمعنا أن أحد المواطنين اعترض على تقديم أرضه فتم إلغاء المكان( المذبح).
ثم قام أعضاء لجنة القرية بطلب أخر لقطعة أرضية تحاذي السوق الأسبوعي للقرية وقد تم ذلك ووقع الاختيار على قطعة الأرض المحاذية للسوق و أمضت كل الهيئات المعنية كما تبديه الوثيقة 1 و نذكر أن الأرض كانت تابعة لأملاك الدولة, في حين عقدت القرية جمعيتها العامة في 2006 أين تم عرض المشاريع و قد تمحورت في الإنارة العمومية, مياه الشرب, ترميم الضريح وبناء مسجد جامع, جرى هذا في الشفافية التامة وبتزكية الكل بما في ذلك رئيس البلدية, وهاهو اليوم يدعي أن اللجنة الدينية قد أغفلته وأخذت منه رخصة البناء بالحيلة, يا لهذا الكذب الفادح, رئيس بلدية في مستواه السياسي تحتال عليه جماعة من أجل مسجد ولا شك ولا ريب أنه مغفل مادام يهذي بمثل هذا الكلام .
هذا وقد تم إبلاغ الحضور على أن لجنة القرية لا تملك الصفة القانونية لبناء المسجد حين طلب منها استخراج رخصة البناء من مصالح البلدية فأرشدتهم إلى ضرورة تأسيس جمعية دينية تتكلف بالمشروع هذا ما صرحوا به في الجمعية العامة للقرية واتفق الجميع على ضرورة إنشاء هذه اللجنة ولا يمكن لأحد أن ينكر هذا إلا جاحد كذاب لأنه حصل أمام الكل.
وبعد الفراغ من نقاط جدول الأعمال وتقديم تفاصيل الحصيلة المالية تقرر تجديد مكتب الجمعية و ضرب موعد بعد شهر قصد السماح للعائلات باختيار ممثليهم الجدد, وانصرف الناس لحالهم.
ثم بعد مرور شهر اجتمعت القرية لتنصيب المكتب الجديد وتم التذكير بجدول الأعمال السابق, وهنا بدأت أول مناورة ومحاولة لصرف الرأي العام عن مسعى لجنة القرية في بناء المسجد الجديد, قام بها أتباع حزب الأرسيدي وبلغ النقاش أشده, ورغم الجو المكهرب فقد تم تنصيب لجنة القرية الجديدة على أن يتم العمل بما قد اتفق عليه سابقا من ترميم المسجد القديم و بناء مسجد جديد يسع كل المصلين.
في شهر اكتوبر2006 و في 27 رمضان عمد المصلون وكافة أهالي القرية إلى تأسيس الجمعية الدينية التي صرح بها رسميا من طرف مديرية الشؤون الدينية لولاية تيزي وزو في 18 مارس 2007 كما تمليه الوثيقة 2.
حينها شرعت الجمعية الدينية في تهيئة كل الوثائق اللازمة لتحويل ملكية القطعة الأرضية من أملاك الدولة إلى فائدة الأوقاف التابعة لمديرية الشؤون الدينية و تم ذلك بعون الله بعد 07 أشهر كما تمليه الوثيقة 3 وتم هذا بتزكية الكل وأمام أعين هؤلاء الخونة الذين لم يستطيعوا وقف السعي الحثيث لأن كل شئ في السليم.
شرعت اللجنة الدينية في إنشاء التصاميم وطلب رخصة البناء لدى مديرية التعمير لدائرة أزفون و قد تم سحبها رسميا من بلدية أغريب بعد مصادقة رئيس البلدية كما تبينه الوثيقة 4 في 16 جانفي 2008 وحينها كان في كامل قواه العقلية حتى اعتره الكلب حقدا على بيت الله فصار يهذي في الصحف بما يجعل أهل العقل يضحكون من بلادة حججه وجلاء كذبه, فصار ينعق في جريدة ليبرتي مع صاحبه مسؤول الإعلام في الحزب المأفون .
أصبحت القرية شغوفة بالمسجد الجديد وصار الحديث عن انطلاق الأشغال هاجسا وحديثا للعام والخاص, ما أقلق دعاة الفتنة والفكر المنحل في حزب الارسيدي الذين تحولت اجتماعاتهم إلى صراعات وقلاقل يريدون بها إلغاء المشروع الجديد وقد أقروا به فيما مضى أمام سكان القرية في 2006 فسبحان مغير الأحوال.
وظهر الانقسام ودب الشقاق بين مؤيد و معارض وقام السيد سعدي مولود بالانسحاب و تم تعويضه بالسيد عامر محند ريئيسا للجنة القرية الذي لم يلبث طويلا حتى اكتشف مخطط المجرم عيدر أرزقي الذي أراد منه تزوير محضر اجتماع لجنة القرية قصد إلغاء مشروع المسجد الجديد والتخلي عن قطعة الأرض المخصصة له وكونه صاحب مبادئ ودين فإنه رفض ذلك بشدة وفضحهم في البيان الذي رد فيه على العارضة التي سنذكرها بعد قليل واستنكر المؤامرة الدنيئة على بيت الله كما تبينه الوثيقة رقم 5.
استمر الصراع مدة ثم خلص أعضاء لجنة القرية إلى أن اللجنة الدينية لجنة مستقلة ولن تتدخل القرية في شؤونها و لن تساعدها في مشروع المسجد الجديد, لكن الأمر لم يطل فقد قام ساسة الأرسيدي بعزل المؤيدين للمشروع و قاموا بتنصيب أشخاص أخرين من حزبهم بطريقة غير شرعية (اشخاص لم تخترهم عائلاتهم كممثلين) وقاموا بتزوير الختم , مع العلم أن الختم الأصلي للجنة القرية كان ولا يزال بحوزة السيد عامر محند الرئيس الشرعي لها, والتزمت اللجنة الحقيقية التريث حتى تهدأ النفوس.
ثم قام المعارضون للمسجد الجديد بإعداد عارضة لمنع بناءه و جمعوا الإمضاءات من سكان القرية التي كانت أغلبها من النساء (78 بالمئة) ولا يعلمن أصلا لما أمضين, و كان رئيس البلدية إرمش رابح المنتمي إلى حزب الارسيدي يعطي الصيغة القانونية لكل تجاوزاتهم بل أصبح يضغط على اللجنة بكل الأساليب فأرسل قرارا بوجوب إيقاف أشغال البناء مع العلم أن الأشغال لم تبدأ بعد وهذا يبين انحطاطه وتكالبه على المسجد حتى فقد عقله,فإن الأشغال لم تنطلق إلا بعد 14 شهرا لنقص التمويل وبعدها تم التصريح ببداية الأشغال كما الوثيقة رقم 6 و بدأت عملية الحفر و تم تهيئة مواد البناء ليشتد جنون المير الذي ظل يبعث إشعارات بوقف الأشغال الواحد تلو الآخر رغم رد اللجنة الدينية على حماقاته بالوثائق القانونية وأنه معتد على سلطة الدولة حتى فوجئنا بقرار بإلغاءرخصة البناء, حينها لجأنا إلى العدالة فأنصفتنا بعد مد وجزر في 7 ديسمبر 2009, وبعد 20 يوما وقبل استئناف الأشغال تم إخطار كل الهيئات المعنية بما فيها المير الذي رفض استلام التصريح كما تبينه وثيقة المحضر القضائي رقم 7
ثم اهتدى ساسة الأرسيدي بوحي من شيطانهم إلى حيلة لتبرير جرمهم وهي هدم المسجد القديم الذي يتوسط المقبرة دون أي ترخيص وسط سكوت الهيئات المعنية بل بتزكية من مدير الشؤون الدينية السيد صايب محند أويدير الذي زكى الفتنة فيما بعد والله حسيبه, ثم إنهم انتهكوا حرمة الأموات و نبشوا اكثر من 10 قبور و كسروا عظام الشهداء و قاموا بحفر حفرة جماعية وضعوا فيها عظام الموتى و حين حاولوا نبش قبر والد أحد المجاهدين فاجأهم الابن المجاهد و كادت الأمور أن تسوء فعارض بشدة نقل رفات والده الذي لا يزال يتوسط مصلى المقبرة إلى يومنا هذا, و رغم نبش أكثر من 10 قبور لا يزال عدد كبير منها تحت إسمنت الأرضية للضريح ,و أمام قرار العدالة الذي أنصف اللجنة الدينية لأنها قانونية معروفة بنبل مقصدها لم يجد أعداء الدين و الملة إلا أن يوهموا الناس بأن المسجد الجديد سوف يؤدي إلى الفتنة و يخل بالنظام العام فقام عيدر أرزقي و أيت عيدر أكلي بجمع الناس و عرض خطتهم الجديدة, وسخروا لذلك أعتى كلابهم وأشقى مناضليهم من الساسة المجرمين والصحافة المارقة المفطومة على الكذب والفتنة, فصار المسجد الجديد فتنة بزعمهم يشكل خطرا على دين الأجداد المتمثل في ضريح الولي الصالح سيدي جعفر وهم أبعد الناس عنه وعن دينه فالكل يشهد بأن أعضاء اللجنة الدينية للمسجد الجديد هم القائمون على الضريح إلى غاية يوم هدمه, وكيف لمن لا يصلي ولا يصوم بل لا يؤمن بالله ورسوله أن يتحدث عن دين الأجداد الذي تنكر له طويلا.
ثم سخرت تلك الطائفة المارقة كلبا أخر اسمه دعوى التطرف وتنظيم القاعدة والسلفية وأموال القاعدة وغير ذلك من الهذيان والتخريف, وقد فصلت المحكمة في كذبهم بأن خرجت اللجنة الدينية سليمة السمعة بيضاء السيرة, ولكن المهوسين بفوبيا القاعدة لم يصمتوا ولن يصمتوا فإن معلمهم دكتور الأمراض العقلية سعيد سعدي علمهم إثارة الفتنة بتكثير القلائل والكذب وما ضر السحاب نباح الكلاب.
ثم تمكنوا من الحصول على تصريح لتجديد مكتب لجنة القرية و تزوير الوثائق واستعمال ختم مزور كما تبينه الوثيقة 8 , فعلى سبيل المثال فإن محضر التنصيب الذي أمضاه سعدي سعيد بن رابح رئيس لجنة القرية السابق الذي انتهت صلاحياته في 2006 و قد أقدم على إمضاء الوثائق بختم مزور في2009 مع التذكير بأن ختم القرية لا يزال عند السيد عامر محند الرئيس الشرعي كما أسلفنا, كل هذا تم بتواطؤ من المجلس الشعبي الولائي التابع لحزب الأرسيدي المأفون و مديرالشؤون العامة (دراق) لولاية تيزي وزو.
ثم قاموا بعدها بالتواطئ مع رئيس البلدية على أنهم لجنة القرية يراسلون السلطات بمعارضة المسجد الجديد ويتهددون باستعمال القوة (وثيقة 9)فمتى كانت جمعية ذات طابع اجتماعي تهدد السلطات و تتحدى مصالح الدولة؟.
لتبدأ مخططاتهم الشيطانية ففي 22 جانفي 2010 قامت اللجنة الدينية بتنظيم عمل تطوعي و بعد الفراغ من رفع 7 أعمدة توجه الناس لأداء صلاة الجمعة حينها عمد جماعة من الأشرار مدفوعين من طرف عيدر أرزقي و أيت عيدر اكلي بهدم الأعمدة و إتلاف معدات البناء و إضرام النيران في المسجد كما تبينه صور الفيديو في الأقراص المضغوطة و رغم إبلاغ فرقة الدرك الوطني لفريحة إلا أنها لم تتدخل بل لم يحرك أحد ساكنا في الولاية أو في خارجها رغم أن المسجد الجديد يبعد 10 امتار من مقر الحرس البلدي.
قامت اللجنة الدينية بايداع شكوى لدى فرقة الدرك الوطني وحاول المجرمون إعادة الكرة بعد مرور أسبوع في 29 جانفي 2010 حين استيقنوا أن الدولة غائبة في أغريب وأنهم أرباب البلاد فمنعهم أعضاء اللجنة الدينية وسكان القرية الأوفياء فعمدوا إلى تحطيم مواد البناء التي كانت موضوعة خارج إطار المسجد كما تيبن ذلك صور الفيديو.
ثم قام أعضاء اللجنة الدينية بإيداع شكوى ثانية وبعد التحقيق تم تحويل الملف إلى وكيل الجمهورية لدى محكمة عزازقة.
وأمام استنكار الجميع لفضاعة وشناعة الجرم والتعدي على حرمات الله لم تجد عصابة سعيد سعدي سوى تنظيم مؤتمر صحفي في فندق لالة خديجة يوم 07 فيفري 2010 و قد نشطه:
رابح يرمش رئيس البلدية الخائن.
محند إخربان نائب مجلس الأمة (ارسيدي).
عيدر أرزقي نائب برلماني.
أيت عيدر اكلي عضو سابق في APW عن الارسيدي.
بلقاسم محند و طماني أعمر أعضاء في لجنة القرية الغير شرعية و ناشطين في الحزب المأفون.
حيث قاموا باصدار بيان إفتتحوه بالكذب حين صرحوا أن القرية شرعت في إعادة بناء ضريح الولي الصالح سيدي جعفر وأن اللجنة الدينية قامت باطلاق مشروع المسجد الجديد من أجل الفتنة, وأصدروا بيانا في جريدة ليبرتي الكاذبة ولوسوار يسبون فيها بعضا من أعضاء لجنة المسجد بل ومن خارجها ويصفونهم بالإرهاب والقاعدة, ثم إن المحضر القضائي يبين أن اللجنة الدينية هي التي كانت سباقة إلى ابتداء الأشغال يوم 31 ماي 2009 لا كما يكذب هؤلاء وثيقة رقم 10.
و بعد 20 يوما هدم هؤلاء المجرمون مصلى سيدي جعفر لإعادة بنائه كما سبق بيانه طمعا منهم في إيقاف مشروع المسجد الجديد, بعدها سخروا أموالهم وأقلاهم في اتهام أعضاء الجمعية الدينية بما ذكرنا وأنهم يتعاملون مع بعض الأحزاب السياسية لأجل الإطاحة به, وما أغباهم وأحمقهم إذ قالوا إرهاب وقاعدة وسلفية ثم مؤامرة لإسقاط عجوز خرف منبوذ لدى الكل, هي والله حال من أيقن الهلكة يتعلق بقشة في موج البحر.
حتى إنهم من هوسهم وفرط حقدهم وصلوا إلى حد إتهام مصالح الدولة أن تكون وراء الجمعية الدينية فأصدروا بيانا يدل على جنونهم وحمقهم ( وثيقة 11) .
و من أجل تبرير جرمهم حاولوا تضليل سكان القرى المجاورة باستدعاء لجانهم في 05 فيفري 2010 بدعوى الصلح, ونذكر أنهم قد رفضوا بل اعتدوا على ممثلي عرش آث جناد الذين حاولوا احتواء الأزمة في الأسبوع الأول و كبديل ومن أجل إقصاء أعضاء لجان القرى الأخرى الشرعيين و لجنة عرش آث جناد التي اقترحت اجتماعا في سيدي منصور بتيميزار قام هؤلاء بتنظيم اجتماع موازي في سيدي جعفر استدعوا فيه مناضليهم من كل القرى من إفليسن وواضية بل وبعض الوجوه النشطة في حركة التنصير في بلاد القبائل و قدموهم للناس على أنهم لجان القرى جاؤوا لمساندتهم و لمنع مشروع المسجد الجديد و من شدة حمقهم صوتوا برفع الأيدي لمنع المسجد كأنهم السلطة الوصية و قاموا بإعداد وثيقة كاذبة يوهمون الناس بها( وثيقة رقم12).
و استمر الأمر على هذا الحال و نحن ننتظر تدخل دولتنا الوصية على الشعب ولكن لا حياة لمن تنادي واستمرت اعتداءات الأرسيدي على بيت الله, وواصل رئيس البلدية الخائن رابح يرمش مراسلته للجنة الدينية يطلب منها إخلاء مكان المسجد واستعمل كلمة" مشروع المسجد السابق " كما تبينه الوثيقة رقم13 و ضرب بذلك عرض الحائط قرار العدالة, فأين دولتنا وأين تطبيق القانون في دولة القانون ؟ لم نر إلا صمتا رهيبا من أصحاب القرار والله سائلهم عما استرعاهم.
و في 10 جويلية تلقى أعضاء الجمعية الدينية استدعاءا من طرف قاضي التحقيق فحضرنا كطرف مدني و تم استجواب أعضاءها كما استدعي بعض أعضاء لجنة القرية الغير شرعية وبقي الحال 08 أشهر.
في حين تسارعت وتيرة الأشغال في ضريح الولي الصالح سيدي جعفر بسرعة فائقة بإشراف حزب الارسيدي ليس حبا في الله ورسوله أو في الولي الصالح وإنما من أجل الإضرار بمشروع المسجد الكبير حتى يقال إن القرية تملك مسجدا ولا يصح بناء مسجد أخر فيا لخبث الساسة الرعاع حين يتدخلون في الدين ويا لمكر القوم وانحطاطهم إلى درجة الشيطنة بل هم أعوانه وأولياؤه, ثم إن مقام الولي الصالح تم إعادة بناءه وفق هندسة غريبة فرضها سعيد سعدي وهي أشبه بالكنيسة أو بيعة يهود منها الى مسجد وقد راسلنا وزير الشؤون الدينية في هذا الأمر ولكن....
وفي 05 اوت 2010 نظم الحزب المأفون الخرب حفل افتتاح مقام الولي الصالح سيدي جعفر الذي تحول إلى القديس جعفر, وقد القى فيه مجرموه مداخلاتهم من زعيمهم إلى رئيس البلدية الخائن والكل تبجح بالنصر على بيت الله وأن تشييد الضريح خير من بناء مسجد كبير وأن دين الأجداد هو المنتصر وصفقت النساء طويلا لذلك وزغردت في عرس الذئاب أين قبر مشروع المسجد الجامع الذي سيدك معاقل دعاة الفتنة والإنفصال.
ولكن الضربة الموجعة للجمعية الدينية هو خيانة مديرية الشؤون الدينية والأوقاف بالولاية لما كانت مسؤولة عنه شرعا وقانونا وتواطئهم مع هؤلاء المجرمين حين حضر ممثلون عنها وهم محند امزيان هجري منسق الزاوية الذي ساهم بتأجيج نار الفتنة من خلال تصريحاته وأخذ يطعن ويلمز في بيت الله بغير حجة ولا بينة والله متوليه نسال الله أن يعامله بعدله, وحضر الممثل الشخصي لمدير الشؤون الدينية والأوقاف المفتش بوعيشة الذي امتدح طويلا مشروع الضريح الذي بني على رفات المجاهدين والصالحين وقال كلاما لا يصدر من سليم في عقله فضلا عن مسؤول في قطاعه والفيديو تشهد بذلك, عجيب والله أمر مدير الشؤون الدينية والأوقاف وأعوانه يزكون مشروعا خارجا عن القانون ولا يمت بصلة إلى تراث المنطقة حاشا اسم الولي الصالح ويحضرون حفل تدشين المعبد ويسكتون عن خراب بيوت الله, بل الأدهى والأمر ما ثبت بالدليل القاطع أن المدير يتصل بأعضاء الحزب يستنصحهم ويأخذ منهم الأخبار ولم يتجشم عناء استقبال اللجنة الدينية ساعة من يوم أثناء تأجج الفتنة, وإنه ليدلي للصحافة والوزارة بتصريحات كاذبة مفادها أن قضية مسجد أغريب قضية داخلية تحل بين الأطراف المتنازعة ولا داعي لإيفاد لجنة تحقيق في المسألة وهذا تضليل للرأي العام, والحق أن قضية مسجد أغريب عينة من القنبلة الموقوتة التي يقف عليها قطاعه في الولاية ويحاول يائسا تهوين الفتنة, إن القضية قضية الإسلام وما عداه وقضية الأيدي الخفية التي تريد فصل الأمازيغ الأحرار عن دينهم ولغتهم ثم عن دولة الجزائر.
إن مواقف مدير الشؤون الدينية والأوقاف تجاه العدوان على بيت الله في أغريب لم تزد الوضع إلا تأزما وبدل الوقوف مع المسجد ولجنته نراه ونسمعه يطعن فينا, وقد بلغنا من مصادر مقربة أن قطاعه يسعى لإلغاء رخصة اعتماد اللجنة الدينية لمسجد قرية أغريب حتى تنتهي الأزمة ويستريح من ضغط الناس عليه فهنيئا لهم من حل ماكر يرضي من تعلمون شغفهم بالإسلام, وإننا لنناشد المدير أن يتوب إلى الله إن أخطا وأن يدافع عن حياض الإسلام في المنطقة فإن لم يقدر على ذلك فليستقيل وليدع مكانه لمن هو أهل لذلك الثغر.
إن خذلان الهيئات المعنية عن هذا المنكر الذي لم تعرف الجزائر المسلمة له مثيلا جعل الضباع ترفع عقيقتها وتكشر عن أنيابها وصارت اربابا للبلاد وقد قال سعيدي سعيد مرة أنا رب أغريب, قالها في دولة العزة والكرامة, كل هذا قد زاد من حنقهم وغلهم ليجمع أبرهة البربر كيده وأحكم خطته فاعتدوا على بيت الله مرة ثالثة يوم 10 اوت 2010 ليلة الشك من رمضان, فبينما كانت الأشغال على قدم وساق في المسجد و اكتمل تشييد الاعمدة 28 ولم يبق إلا تجهيز خراسنة السقف إذ أقدم كلاب أبرهة في حدود الساعة الخامسة و 45 دقيقة مدججين بغلهم وغيهم على هدم بيت الله الكريم ، ليقوم جماعة من المجاهدين وأبناء الشهداء والأبطال من الشباب والأطفال والحرائر من النساء بمعركة الدفاع عن بيت الله دامت قرابة ساعتين، تعرّضنا فيها للضرب بالعصيّ وقضبان الحديد والزجاجات الحارقة والحجارة حتى خارت قوانا، وسالت الدماء منا، لم يسلم من ذلك حتى الأطفال لتتقدّم جرافة البلدية بمرأى ومسمع رئيس البلدية الخائن إرمش رابح وبقيادة عيدر أرزقي عضو البرلمان الذي يتشدّق بحصانته السياسية، فتبّا لها من سياسة ومبادئ، وكان كأبي لهب ينفخ في الفتنة ويقذفنا بالحجارة فهنيئا له أبا لهب صاحبا، ليفرح هؤلاء بجرمهم حين هدم المسجد عن آخره وأحرق العتاد فلم يبق لنا شيء إلا ربنا عز وجل نبكيه مسجدنا في شهر الصيام والقرآن وندعوا على المجرمين، فاللهم خذهم أخذ عزيز مقتدر.
ما وراء الأزمة
إنّ مسجدا بأغريب يعني ضربة لأبرهة البربر وعصابته وصفعة لكل من تسوّل له نفسه سلخ الأمازيغ الأحرار عن دينهم وهويتهم فإنّ العربية والإسلام والأمازيغية خالطت العظم واللحم فأنشأت جزائريا طيب الأعراق، فتبّا لدعاة الانفصال وتبّا لدعاة التغريب، تبّا لكم من ولد عاقّ وأب فاجر، وأغريب المسلمة تتبرّأ ممّن هدم مسجدها وسبّ رسول الله صلى الله عليه وسلم، قد بدت البغضاء بيننا وبينهم ولو كانوا آباءنا أو أبناءنا أو إخواننا في الدم، هي القطيعة بين الإسلام وما عداه ثم لتنهق ليبرتي ومن على شاكلتها أننا إرهاب أو سلفيون وليرتفع عويل الساسة الرعاع أننا متطرّفون وأننا القاعدة أو الجالسة، ووالله الذي لا إله غيره لو كانت لجنة مسجدنا وشبابها من هؤلاء لكان كل شعب الجزائر كذلك.
وقد ظهرت الحقيقة التي طالما صحنا محذرينا من تبعاتها, لقد أحرق المسجد وهدم عن أخره لتهان تربته فيقام عليها قاعة للحفلات الماجنة تعرض فيها شتى المنكرات, في أوائل رمضان جمع الناس على موسيقى الماجن علي مزيان وحسان أحريص المستهزئين بالله ورسوله وأصول العرب الأشراف كل ذلك مع شرب الخمور جهارا نهارا في رمضان, ثم بعدها جمع الأطفال وعرض لهم فيلم تحريضي صنعته بعض القنوات الفرنسية تصف فيه المسلمين كلهم بالإرهاب وتخوفهم من الاستقامة على طاعة الله, ثم عرض عليهم في نفس الليلة فيلم عن رجل متدين يلبس طاقية بيضاء ذا لحية خفيفة يعلم الصبيان القرآن ثم يتبين أنه شاذ جنسيا مهوس بالأطفال, هي والله صفعة لمدير الشؤون الدينية وممثله بوعيشة وكل من شك في لجنة المسجد لو كانوا يعقلون, أنتم عند الأرسيدي وكلابه كهؤلاء الذين ذكروا في الفيلم إرهاب وشواذ ولو داهنوكم بسيدي جعفر ودين الأجداد.
لقد بان أن دعاة التنصير والإلحاد ودعاة الإنفصال مدعومين بأيد أجنبية وبقوافل من الحمقى والمغفلين وضعفاء الدين والعقل لن يغمض لهم جفن في منطقة القبائل صرح الدين والثورة والرجولة حتى يبدلوا دينها أو يدعوها بلا دين, إنهم يريدون نشأ على فكر الغرب يرى أن الإسلام إما إرهاب وتطرف أو فاحشة وزنا في المساجد, والحل عندهم في اتباع أمثال سعيد سعدي المفكر اللائيكي المتشبع بالديموقراطية الذي لا يعرف عن دين أبيه إلا اسمه وليدافع عنه كلابه من الساسة وجريدة ليبرتي المعتدية على بيت الله بما شاؤوا, فإن نجاسة فكره لا يغسلها ماء البحر, كيف له أن تطأ قدمه النجسة تربة أغريب وتربة الجزائر الطاهرة بلد الشهداء وهو الخائن لله ورسوله حين ظهر مع دانيال لوكونت المجرم صاحب الفيلم الذي يستهزئ فيه من الرسول صلى الله عليه وسلم ومن الصحابة رضوان الله عليهم, فلما قوبل بجرمه لم يستحي وكيف يستحي مما يعتقده فلاحا وقال إنه يريد محاربة التطرف والأصولية عند المسلمين, إنه خروج عن الإسلام يا مسكين إن كنت تعقل يا طبيب الأمراض العقلية.
الخاتمة
إننا في أغريب المسلمة نعيش طمسا للهوية الوطنية وحملة شرسة على الإسلام المتمثل في مسجد جامع نجعله سدا منيعا في وجه الأفكار المتطرفة والدخيلة عن ثوابت دولتنا المسلمة, وإننا أمام ذلك التعدي الصارخ مخذولون من طرف الكل, استنفذنا كل الطرائق والسبل وليس لنا أن نقابل الفتنة بمثلها وإن المساجد لا تبنى عليها إنما نستصرخ في كل مرة الرجال في دولة الرجال ,فيا أيها الساسة الصالحون ويا أصحاب القرار هبوا لنصرة دينكم واصنعوا لأنفسكم اسما في التاريخ تذكركم به الأجيال أنكم صنتم حياض الدولة الجزائرية وثوابتها, ويا إخواننا في كل مكان انصروا بيت الله وإخوانكم, أيها الشاوية الأشاوس استوحشنا مواقفكم أين أنتم من نصرة إخوانكم وأبناء عمومتكم لم نعهد فيكم جبنا ولا خذلانا, إلى شعب الجزائر المسلمة إن الله سائل كل من قدر على تغيير المنكر ولم يفعل وإن الله لا يرضى العدوان على بيته,كفوا ألسنة التخرص والكلام بلا علم أو بينة.
ثم نقول لسعيد سعدي وحزبه وكلابه وأعوانه ارفعوا أيديكم النجسة عن أغريب وعن القبائل والجزائر كلها وسيفعل بكم كما فعل بأشياعكم , وبيننا وبينكم الزمن,وإنه إلى الهوان مألكم وإلى القدح واللعن ذكركم فتوبوا إلى الله التوبة النصوح قبل أن تغرغر الروح , وسلام على شعب الجزائر ورحمة الله وبركاته.

اللجنة الدينية لمسجد قرية أغريب
قصيدة أغريب تشكي المغتصب
أغريب يا ضحية أبي لهب
حان زمان نصرك عن كثب
فذي رماح فارس ملأى غضب
تهز أوصال إخربان الخرب
وصرخة في دولة الأشاوس
كيما يفيق الصادقون المنتسب
أفي الجزائر التي تلد الشهب
يبيض إبليس فراخا من خشب
هي الوقود صانع فتنة
هي الفساد والهلاك المقترب
أغريب يا عذراء تشكوا المغتصب
سعيد بل شقي أبو لهب
وعيدر عضو البرلمان يا
ويح أبيه من عظيم ما ارتكب
جريدة الحرية الملائ كذب
بنت فرنسا وخدومة الغرب
ملئ نفاقا وانتقاما من عرب
فيها أناس ألفوا خلق النكب
يا لوعتي يا حسرتي تبا وتب
أين الناصرون بيت رب قد خرب
عار على الجزائر طول الأمد
إن سكت الرجال عن نصرك رب
عار وألف ألف عار قد كتب
على عليم قادر خان النسب
يرضى فعال الكافرين يا عجب
يبقى مداهنا فراعين الشغب
لو قام جدك يا فتى من قبره
لأسكب دمعه ولانتحب
مات شهيدا مقدما الوطن
لأن دينه أخي يأبى المسب
يا ابن عميروش العقيد خبت فخب
لو علم العقيد جرمك لاعتزب
إلى الجزائر قبائلا أو عرب
أشكوا الأرسيدي المشيدي القبب
الناصرين دين روما والغرب
العابدين للكراسي والذهب
براءة لمن يجئ بعدنا
إنا براء من فعال المغتصب
وكتبه أبو محمد في غرة الثاسع والعشرين من رمضان عام 1431 بتيزي وزو





كما تعودنا نشاطر اخواننا فى كل مكان 1243963571

كما تعودنا نشاطر اخواننا فى كل مكان ?ui=2&ik=032f997153&view=att&th=12f78d377ca947be&attid=0
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
كما تعودنا نشاطر اخواننا فى كل مكان
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى اولاد حارتنا :: المنتدى الادارى :: دارالمناسبات-
انتقل الى:  
تصحيح أحاديث وأقوال مأثورة لشيوخ اولاد حارتنا


بحث عن:

مع تحيات أسرة اولاد حارتنـــــــــــــــــا
تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية
تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية reddit  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية google      

قم بحفض و مشاطرة الرابط منتدى اولاد حارتنا على موقع حفض الصفحات

قم بحفض و مشاطرة الرابط منتدى اولاد حارتنا على موقع حفض الصفحات